إثر موجة الغلاء.. 5 حالات سطو في يوم واحد بالأردن

ظاهرة الجرائم تستفحل في الأردن بعد موجة غلاء

ظاهرة الجرائم تستفحل في الأردن بعد موجة غلاء

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 09-02-2018 الساعة 11:57
عمّان - الخليج أونلاين


تسارعت وتيرة الأحداث الأمنية في الأردن، مؤخراً، حيث انشغل الإعلام المحلي ومنصّات التواصل الاجتماعي بتناقل سلسلة من أخبار السرقات والسطو المسلّح، تزامناً مع احتجاجات شعبية إثر موجة غلاء تسبّبت بها إجراءات حكومية.

وأعلنت السلطات المحلية، الجمعة، القبض على مرتكبي عملية سطو على صيدلية، في ساعة متأخرة من ليل الخميس، في العاصمة عمّان، إضافة لعدة حالات مشابهة أخرى.

وذكر موقع "خبرني"، أنه بعد منتصف الليل أفاد مصدر أمني، لم يسمه، أن صيدلية في منطقة مرج الحمام جنوبي العاصمة عمّان تعرّضت لعملية سطو مسلّح من قبل ملثَّمَيْن اثنين، سلبا مبلغ 500 دينار تحت تهديد السلاح ولاذا بالفرار.

وفي ذات السياق، أقدم ملثمان اثنان على سرقة 900 دينار من محل في مأدبا، بالإضافة إلى شيكات وفواتير ووثائق، قبل أن يلوذا بالفرار بمركبة لا تحمل لوحة أرقام.

وتم إحباط محاولة سطو مسلّح على فرع البنك العربي في منطقة المدينة الرياضية بالعاصمة عمّان، حيث أُلقي القبض على المنفّذ أثناء محاولته الفرار بعد سلب مبلغ 62 ألف دينار.

كما ألقت الأجهزة الأمنية القبض على سارق 19 ألف دينار من مركبة أثناء اصطفافها بشارع الثلاثين في محافظة إربد.

حدث أمني كبير آخر سجّلته الأجهزة الأمنية؛ تمثّل بسرقة 10 آلاف دينار من محطة وقود في محافظة الزرقاء، وألقت الأجهزة الأمنية القبض على 3 أشخاص تشتبه بهم.

اقرأ أيضاً :

السعودية تعتقل ناشطة انتقدت التطبيع مع "إسرائيل"

ويشهد الأردن واحدة من أكثر موجات الغلاء قسوةً، العام الجاري، حيث قرّرت الحكومة رفع أسعار الخبز لأول مرة منذ أكثر من 20 عاماً، بنسب وصلت إلى 100%.

وبرّرت الحكومة قرارها هذا بأن نحو 65% من الدعم الذي توجهه للخبز سنوياً يذهب لغير الأردنيين، في إشارة إلى نحو ثلاثة ملايين غير أردني غالبيتهم من السوريين والعراقيين والمصريين، إضافة للفلسطينيين من أبناء قطاع غزة.

كما رفعت الحكومة أسعار المشتقّات النفطية بنسب مختلفة نهاية العام الماضي، وذلك في إطار المراجعة الشهرية التي تجريها لأسعار المحروقات التي أصبحت ترتبط بأسعار النفط العالمية، وما زالت تُتبعها برفع أسعار خدمات أخرى كان آخرها الكهرباء.

هذه الإجراءات أدّت إلى نشوب احتجاجات ومسيرات للمطالبة بإعادة النظر في القرارات الحكومية المتعلّقة برفع الدعم عن مادة الخبز ومشتقات النفط والضرائب التي فُرضت على مختلف السلع والمواد التموينية.

مكة المكرمة