إيطاليا ومالطا ترفضان استقبال سفينة مهاجرين

عمليات إنقاذ المهاجرين زادت في الآونة الأخيرة

عمليات إنقاذ المهاجرين زادت في الآونة الأخيرة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 10-06-2018 الساعة 23:18
روما - الخليج أونلاين


رفضت الحكومة الإيطالية، مساء اليوم الأحد، السماح لسفينة تابعة لمنظمة إنسانية تقل أكثر من 600 مهاجر، بالرسو في أي من موانئها، وطلبت من جزيرة مالطا فتح أبوابها أمام السفينة.

وبحسب "رويترز"، فإن جزيرة مالطا رفضت هي الأخرى استقبال السفينة، وقالت إنه لا علاقة لها بعملية الإنقاذ، ما يثير احتمال نشوب مواجهة دبلوماسية بين الحليفين العضوين بالاتحاد الأوروبي.

وتأتي هذه الخطوة التي اتخذها وزير الداخلية الإيطالي الجديد ماتيو سالفيني، الذي يرأس أيضاً حزب الرابطة المنتمي إلى أقصى اليمين، في إطار جهوده الرامية إلى تنفيذ وعوده الانتخابية بوقف تدفق المهاجرين على البلاد.

اقرأ أيضاً:

تونس.. البحر يواصل ابتلاع "الحرّاقة" والحكومة عاجزة عن الحلول

وقال سالفيني في بيان له: "مالطا لا تقبل أحداً، فرنسا ترد الناس على أعقابهم عند الحدود، إسبانيا تدافع عن حدودها بالسلاح... من الآن فصاعداً، ستبدأ إيطاليا أيضاً رفض تهريب البشر، وتقول لا لأعمال الهجرة غير المشروعة".

من جهتها، قالت حكومة مالطا في بيان مقتضب: "مالطا لم تكن السلطة الفاعلة أو المنسقة في هذه القضية، وسننفذ القوانين السارية".

ووصل أكثر من 600 ألف مهاجر إلى إيطاليا، بالقوارب من أفريقيا خلال السنوات الخمس الماضية.

ورغم هبوط هذه الأرقام بشدة في الأشهر القليلة الماضية، فإن عمليات الإنقاذ زادت في الآونة الأخيرة، آخرها انتشال قارب يحمل مهاجرين انطلق من تونس قرابة السواحل الإيطالية الأسبوع الماضي.

مكة المكرمة