اتهامات لـ"ستاربكس" بزيادة مكعبات الثلج على حساب القهوة

لفتت الزبونة أن كوب القهوة يباع بسعر أغلى عندما تكون القهوة باردة ممزوجة بمكعبات الثلج

لفتت الزبونة أن كوب القهوة يباع بسعر أغلى عندما تكون القهوة باردة ممزوجة بمكعبات الثلج

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 03-05-2016 الساعة 16:17
واشنطن - الخليج أونلاين


رفعت زبونة من شيكاغو دعوى مدنية في حق "ستاربكس"، تتهمها فيها بغش الزبائن فيما يخص الكميات المقدمة؛ من خلال استبدال نصف كمية القهوة بمكعبات ثلج.

وتطالب ستايسي بنسس بتعويض قيمته 5 ملايين دولار.

وقدمت الأمريكية عدة أدلة على قضيتها، تشير أبرزها إلى أن موظفي "ستاربكس" تلقوا تعليمات بوضع 41 سنتلتراً من القهوة في كوب قهوة باردة من عيار فنتي، بدلاً من 70 سنتلتراً، وهي الكمية التي ينبغي أن يحتويها كوب من هذا القبيل، بحسب بيانات "ستاربكس".

ويتم التعويض عن الفرق بمكعبات الثلج التي يضيفها النادل، بحسب ما ورد في الوثائق المقدمة التي اطلعت عليها وكالة فرانس برس.

ولفتت الزبونة أيضاً إلى أن كوب القهوة عينه يباع بسعر أغلى عندما تكون القهوة باردة ممزوجة بمكعبات الثلج، بالمقارنة مع الكمية عينها من القهوة العادية أو الساخنة.

وأكدت ستايسي بنسس في وثائقها التي قدمتها في 27 أبريل/نيسان إلى المحكمة الفيدرالية، في المنطقة الشمالية من ولاية إيلينوي (الشمال)، أن "ستاربكس" تقوم "بغش الزبائن".

وردت سلسلة المقاهي من جانبها: "نحن على علم بهذه الدعوى التي ليست جدية في نظرنا، ولا أساس لها من الصحة".

وأضافت الشركة التي بلغ رقم أعمالها 19,2 مليار دولار سنة 2015، أي أكثر بنسبة 16,5% من العام السابق، إن "زبائننا على علم بأن مكعبات الثلج هي مكون أساسي في المشروبات المثلجة، وهم يتوقعون ذلك، وإن لم يكن الزبون راضياً عما قدم له، فلا مانع لدينا من إعادة تحضير القهوة له".

مكة المكرمة