ارتفاع حصيلة غرق قارب مهاجرين في تونس إلى 73 قتيلاً

تزايدت معدلات الهجرة غير الشرعية عبر تونس

تزايدت معدلات الهجرة غير الشرعية عبر تونس

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 07-06-2018 الساعة 14:19
تونس - الخليج أونلاين


أعلنت السلطات التونسية، صباح اليوم الخميس، ارتفاع حصيلة ضحايا غرق قارب المهاجرين غير الشرعيين، ليل السبت/الأحد، قبالة سواحل تونس إلى 73 غريقاً، حسب وزارة الداخلية التونسية.

وذكر بيان الداخلية أن عمليات البحث متواصلة من قِبل الحرس الوطني (الدرك)، والدفاع المدني، والديوانة (الجمارك)، أسفرت عن انتشال 73 غريقاً.

وأمس الأربعاء، أقال رئيس الحكومة يوسف الشاهد، وزير الداخلية لطفي براهم، من مهامه، والذّي أعفى في صبيحة اليوم نفسه، 10 مسؤولين أمنيين من مناصبهم على خلفية حادث غرق قارب المهاجرين غير الشرعيين.

اقرأ أيضاً:

تحريم الهجرة غير النظامية في الجزائر.. هل يوقف "قوارب الموت"؟

ووفق بيان لمنظمة الهجرة الدولية، صدر الاثنين الماضي، فإن 180 مهاجراً غير شرعي حاولوا، ليل السبت/الأحد، عبور المتوسط إلى السواحل الأوروبية على متن قارب صيد؛ وغرق منهم 66 إثر انقلاب قاربهم.

وذكرت المنظمة أن هذه المأساة تأتي في الوقت الذي أحصت فيه وصول 1910 مهاجرين تونسيين بحراً إلى إيطاليا، بين الأوّل من يناير و30 أبريل الماضيَين، مقابل 231 مهاجراً خلال الفترة نفسها في 2017.

وتمثل جزيرة قرقنة (جنوب)، منصة انطلاق لقوارب الهجرة غير الشرعية من سواحل تونس نحو أقرب نقطة من السواحل الإيطالية بجزيرة صقلية.

وبيّنت دراسة أنجزها المعهد التونسي للدراسات الاستراتيجية (تابع للرئاسة التونسية)، مؤخراً، أن السلطات المحلية تمكّنت من إيقاف نحو 20 ألف مهاجر غير شرعي خلال 7 سنوات.

وتزايدت معدلات الهجرة غير الشرعية عبر تونس، منذ ثورة يناير 2011، مستغلةً الغياب الأمني آنذاك، لكنها سرعان ما تراجعت بعد تشديد السلطات الخناق على منظمي هذه الهجرة غير القانونية.

مكة المكرمة