الأمم المتحدة: 60 مليون مشرد و700 مليون فقير في العالم

ليكيتوفيت: يجب الضغط على قادة العالم لإيجاد حلول

ليكيتوفيت: يجب الضغط على قادة العالم لإيجاد حلول

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 28-05-2016 الساعة 22:29
نييورك - الخليج أونلاين


قال رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، موغنس ليكيتوفت، إن هناك 60 مليون مشرد في العالم، لافتاً إلى أن "الأزمة الإنسانية العالمية تضع ضغوطاً هائلة على بلدان مثل لبنان والأردن وتركيا"، وفق ما نقلته وكالة الأناضول.

وأضاف ليكيتوفت: إن "700 مليون شخص لا يزالون رهن الفقر المدقع في العالم"، لافتاً إلى أنه "يجب الضغط على قادة العالم لإيجاد حلول لهذا الأمر في قمة سبتمبر (أيلول) حول المهاجرين واللاجئين".

وتستضيف تركيا نحو 2.7 مليون لاجئ سوري، في حين يعيش نحو 2.1 مليون آخرين في لبنان والأردن.

وأعلنت الأمم المتحدة مؤخراً أنها ستعقد قمة في سبتمبر/أيلول المقبل، حول معالجة الحركات الكبيرة للاجئين والمهاجرين، دون تحديد مكان انعقادها.

وأشار رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة في بيان إلى أن "النزاعات المعقدة وعدم الاستقرار الذي يعيث فساداً في سوريا واليمن وليبيا وعدد من دول جنوب الصحراء، ترجع جزئياً لقرارت قادة متهورين، ولتنامي عدم الثقة بين القوى العالمية والإقليمية".

وتابع قائلاً: "الإرهابيون يستغلون الشباب المهمش والمحرومين في جميع أنحاء العالم، معتمدين على الانقسام الطائفي، وينشرون الخوف والموت والكراهية عبر العالم".

ولفت إلى أن "العديد من الحكومات تقوض أنظمة الحوكمة، وتضيق الخناق على المعارضة، وتفشل في حماية الحريات الأساسية، وتقصي من لا يتفقون معها على عكس واجباتها الدولية في مجال حقوق الإنسان، والتزاماتها في مجلس حقوق الإنسان".

ووصل القاهرة، مساء أمس الجمعة، موغنس ليكيتوفت، رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة الرئيس السابق لبرلمان الدانمارك، قادماً من تركيا فى زيارة تستغرق ثلاثة أيام، يلتقى خلالها عدداً من كبار المسؤولين، لمناقشة بعض القضايا الإنسانية.

مكة المكرمة