الإمارات تمنع الأفراد من اقتناء الحيوانات الخطيرة

وسائل التواصل الاجتماعي تعج بصور لحيوانات مفترسة في حدائق منزلية

وسائل التواصل الاجتماعي تعج بصور لحيوانات مفترسة في حدائق منزلية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 05-01-2017 الساعة 13:19
أبوظبي - الخليج أونلاين


حظرت السلطات الإماراتية امتلاك الحيوانات الخطرة البرية والمنزلية في البلاد، حيث درجت تربية الأسود والفهود، ضمن قانون جديد يوضح أن حدائق الحيوانات والمتنزهات الطبيعية وفرق السيرك والمراكز البحثية العلمية وحدها مخول لها اقتناء هذه الحيوانات.

وذكرت صحيفة "غولف نيوز"، الخميس، أن "كل من يتجول في الخارج مع فهد أو نوع آخر من الحيوانات المفترسة، ستفرض عليه عقوبة سجن قد تصل مدتها إلى ستة أشهر، إضافة الى غرامة قد تبلغ 500 ألف درهم (136 ألف دولار تقريباً)".

أما الذين يستخدمون الحيوانات الخطرة لإثارة الرعب، فيعاقَبون بالسجن أو بغرامة قد تصل إلى 700 ألف درهم (190 ألف دولار تقريباً).

اقرأ أيضاً :

ضبط محتال كان ينوي الفرار بـ50 مليون درهم في دبي

ونُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صور صادمة لسكان من الإمارات أو بلدان خليجية أخرى يلعبون في حدائقهم الخاصة مع أسود وفهود مدجنة، إضافة إلى صور لآخرين يقودون سياراتهم وإلى جانبهم فهود خطرة. ويفرض القانون الجديد على أصحاب الكلاب، الحصول على رخص لحيواناتهم وربطها برسن في الخارج، ومن يخالف يقع تحت طائلة غرامة مقدارها 100 ألف درهم (27 ألف دولار تقريباً).

مكة المكرمة