السعودية.. خبيرة تجميل تكشف مستور مستشفيات تغص بالإهمال

سارة الودعاني

سارة الودعاني

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 06-03-2016 الساعة 09:35
الرياض - الخليج أونلاين (خاص)


أثارت مغردة سعودية معروفة، موجة من الجدل والغضب على شبكات التواصل الاجتماعي، بعد توثيقها لحالة مأساوية لأحد مستشفيات مكة المكرمة الحكومية، التي اضطرت لزيارتها لإسعاف والدتها.

ومن خلال سلسلة من عشرات مقاطع الفيديو القصيرة التي بثتها عبر حسابها على تطبيق "سناب شات" تضمنت صوراً من داخل المستشفى، وجمعتها لاحقاً في فيديو واحد نشرته على حسابها على يوتيوب الذي يتابعه أكثر من 40 ألف مستخدم، وثقت "سارة الودعاني" حالة مستشفى النور الذي بدا غارقًا في المياه والإهمال ولا مبالاة القائمين عليه.

وذكرت الودعاني، في الفيديو الذي شوهد من قبل أكثر من ربع مليون مرة، أن قسم الاستقبال كان خالياً من الموظفين، وعندما اقتربت أكثر وجدت كميات كبيرة من مشروبات الطاقة، وبمجرد عثورها على إحدى العاملات بالمستشفى وسألتها: "أين الطوارئ؟"، أجابتها بأنها لا تعرف شيئاً.

ولفتت الودعاني إلى إهمال الفريق الطبي بمن فيهم الأطباء، مشيرة إلى أنهم كانوا منشغلين بهواتفهم الذكية، فيما لم يأبهوا للرد عليها.

وقالت "سارة" وهي خبيرة تجميل عرفت بطلاتها على وسائل الإعلام، إن ممرضة فلبينية أساءت التعامل معها بشدة، قائلة: "أنا ما خدامة، تأدبي عند الحديث معي، لن أجري أي تحاليل"، مشيرة إلى أنه بعد إجراء التحاليل، حضر الطبيب بعد نصف ساعة، وكأن التعامل مع المواطنين داخل "حديقة الحيوان"، على حد وصفها.

وأضافت سارة، أن ما دفعها للحديث عن الموضوع هو عدم استجابة الطبيب المناوب والمدير المسؤول لشكواها.

ودفع تحرك سارة عبر توثيقاتها هذه، مغردي تويتر لإطلاق حملة عبر وسم (هاشتاغ) #مستشفى_النور هاجموا فيه وزارة الصحة، مطالبين بسرعة التحقيق فيما أسموه "مهزلة".

وشارك عشرات المغردين في حكاية قصصهم على الوسم ذاته للمستشفى نفسه ومستشفيات حكومية أخرى، بعد أن لامس الموضوع معاناتهم.

مكة المكرمة