السعوديون يتهافتون على شراء السجائر قبيل تطبيق الضريبة

لم تتأثر حركة تجزئة المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة بشكل كبير

لم تتأثر حركة تجزئة المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة بشكل كبير

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 11-06-2017 الساعة 14:49
الرياض - الخليج أونلاين


شهدت مراكز التجزئة والبقالات التي تبيع السجائر بالسعودية حركة بيع قياسية خلال نهاية الأسبوع.

جاء ذلك إثر إعلان الهيئة العامة للزكاة والدخل عن بداية موعد تطبيق نظام الضريبة الانتقائية، بدءاً من الساعة 12 صباح الأحد، ما أسفر عن فقد لبعض أصناف السجائر التي يشيع استخدامها في كثير من البقالات، في حين لم تتأثر حركة تجزئة المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة بشكل كبير، وأشار البعض إلى توقف وتقنين حركة بيعها في الجملة.

وفي أسواق جدة، قال حارس أمن بأحد المراكز التجارية، إن المحل الوحيد والمتخصص ببيع التبغ بالمركز، ويصنف محلاً لبيع الجملة، أقفل أبوابه منذ مساء الخميس، مشيراً إلى كثرة المترددين للسؤال عنه وعن سبب إغلاقه، بحسب ما ورد في صحيفة "الرياض".

اقرأ أيضاً :

محللون بريطانيون: قطر امتصت صدمة الحصار والمقاطعة غير مجدية

وأكد أحد الباعة بأحد محال البقالة أن الصنفين الأكثر شيوعاً نفدت لديه، ويصعب توفرها في كثير من البقالات ومحال التجزئة؛ نظراً لمعدل الطلب الكبير عليها خلال الأسبوعين الماضيين، إضافةً إلى تشدد موزعي الجملة في عدم زيادة نسبة مبيعاتهم للبقالات عما كانت عليه، ولا يستبعد أن يكون البعض قد فضل التخزين طمعاً في هامش ربح أكبر عند إقرار الضريبة.

وبادرت غالبية المقاهي الشعبية إلى شراء كميات ضخمة من الجراك خلال الأسابيع الماضية؛ بغية تخزينها للاستفادة بعد تطبيق أسعار الضريبة الجديدة.

وذكر المشرف على المبيعات في هايبرماركت، عدم وجود تغيير كبير في معدلات بيع المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة، وإن وجد فهو طفيف، مشيراً إلى أنه في حال تم فرض سعر الضريبة ورفع أسعار تلك المشروبات بنسبة 50% فليس هناك عائق يحول دون البيع بالسعر الجديد.

يذكر أن إعلان الهيئة العامة للزكاة أكد على كل من يحوز السلع الخاضعة للضريبة تقديم إقرار للمرحلة الانتقالية التي تبدأ هذا الأحد 11 يونيو/حزيران الجاري، والسداد بموجبه خلال 45 يوماً تفادياً للغرامات والعقوبات التي ينص عليها النظام.

مكة المكرمة