الصحة العالمية: 51 يمنياً قضوا بسبب الكوليرا خلال أسبوعين

المنظمة دعمت تأسيس 10 مراكز لعلاج حالات الإسهال

المنظمة دعمت تأسيس 10 مراكز لعلاج حالات الإسهال

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 11-05-2017 الساعة 20:07
القاهرة- الخليج أونلاين


قالت منظمة الصحة العالمية، الخميس، إن 51 شخصاً قضوا من جرّاء إصابتهم بالكوليرا والإسهالات المائية الحادة، في مناطق يمنية مختلفة، منذ أواخر أبريل/نيسان الماضي.

وأوضحت المنظمة، في بيان نشره الموقع الإلكتروني لمكتبها الإقليمي في القاهرة، أنها سجلت مع شركائها الصحيين وفاة 51 حالة من جراء الإصابة بمرض "الكوليرا" و"الإسهالات المائية" الحادة، إضافة إلى وجود ألفين و752 حالة اشتباه بالإصابة بالمرض، منذ 27 أبريل/ نيسان 2017.

وقدمت المنظمة الأدوية والمستلزمات الطبية بشكل عاجل للمصابين، ووفرت الأثاث واللوازم الطبية لدعم توسيع نطاق مراكز علاج حالات "الإسهال".

اقرأ أيضاً

الاتحاد الأوروبي يمدّد تعليق العمل بـ"شنغن" في 5 دول

كما أشارت المنظمة إلى أنها دعمت تأسيس 10 مراكز لعلاج حالات "الإسهال" في اليمن، إضافة إلى دعمها السلطات المحلية لتأسيس نقاط معالجة الجفاف عن طريق "الإماهة الفموية".

وقدرت المنظمة العالمية في بيانها بأن 7.6 ملايين شخص يعيشون في مناطق باليمن معرضة لخطر انتقال الكوليرا.

و"الكوليرا" هي عدوى تسبب "الإسهال المائي الحاد"، وتنجم عن تناول الأطعمة أو شرب المياه الملوثة ببكتيريا المرض، والعدوى قادرة على أن تودي بحياة المُصاب بها في غضون ساعات إن تُركت من دون علاج.

مكة المكرمة