الطب الشرعي بالرياض: 632 وفاة جنائية في 8 شهور

تنوعت الحالات لتشمل الجنائية والمشتبه به وحالات طبية شرعية أخرى

تنوعت الحالات لتشمل الجنائية والمشتبه به وحالات طبية شرعية أخرى

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 06-07-2015 الساعة 10:53
الرياض - الخليج أونلاين


تنوعت حالات الوفيات التي استقبلتها إدارة الطب الشرعي بصحة الرياض في السعودية لتصل إلى 632 حالة، خلال فترة الشهور الثمانية الماضية.

وأشار المشرف على إدارة الطب الشرعي الدكتور خالد بن محمد حسن جابر أن الحالات شملت الوفيات الطبية الشرعية الجنائية أو المشتبه بها جنائياً من جهات التحقيق، والادعاء العام وحالات أحياء طبية شرعية مثل حالات الاشتباه بالاغتصاب والعنف الجسدي ضد النساء والأطفال.

وأوضح جابر أن علاقة خدمة الطب الشرعي بالجهات المعنية وبصفة رئيسية مع هيئة التحقيق والادعاء بدأت تأخذ تطوراً إيجابياً عما كان عليه الحال سابقاً، فقد تم اعتماد إرسال صور من التقارير الطبية الشرعية الصادرة من المركز الرئيسي في مدينة الرياض ومن المشارح الطرفية إلى هيئة التحقيق والادعاء، وفقاً لما ذكره موقع المدينة السعودية.

وقال جابر إن المرحلة الإشرافية الحالية تركز على مراجعة جميع التقارير الطبية الشرعية الصادرة بدقة لضمان أن يكون التقرير الطبي الشرعي على مستوى عال ودقيق في توصيف الإصابات إذا وجدت والحقائق الجسدية والتشريحية المثبتة على الحالات، وذلك لضمان ثقة أصحاب الصلاحية في نوعية التقارير الصادرة.

مكة المكرمة