الكنديون يؤيدون "الموت الرحيم"

جدل حول "الموت الرحيم" بكندا

جدل حول "الموت الرحيم" بكندا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 09-10-2014 الساعة 16:02
أوتاوا - الخليج أونلاين


أظهر استطلاع أن 84 بالمئة من الكنديين يؤيدون إعطاء مساعدة طبية للراغبين في الموت من المصابين بداء عضال.

وبحسب الاستطلاع الذي أجرته شركة "إيبسوس ريد"، فإن مقاطعة "نوفا سكوشا" المطلة على المحيط الأطلسي جاءت في المرتبة الأولى بين المقاطعات المؤيدة لحق اختيار الموت للمرضى الميئوس من شفائهم بنسبة 89 بالمئة من الذين شملهم الاستطلاع، وعددهم 2515 كندياً، من بينهم 94 معاقاً و181 من المحترفين العاملين في قطاع الصحة.

وحلّت أونتاريو، كبرى المقاطعات من حيث عدد السكان، ثانية بنسبة 85 بالمئة، وكيبيك ثاني أكبر المقاطعات بـ84 بالمئة، وساسكاتشيوان ومانيتوبا الواقعتان غربي البلاد في أسفل القائمة بنسبة 79 بالمئة من المؤيدين لهذا الاتجاه الذي لا يخلو من الجدل، ومن المرتقب أن تنظر محكمة كندا العليا، أعلى سلطة قضائية في البلاد، في شأنه في الخامس عشر من الشهر الجاري، عند استماعها لقضية امرأتين من مقاطعة بريتيش كولومبيا.

مكة المكرمة