الموت يغيب حسين آيت أحمد أحد قادة الثورة الجزائرية

آيت أحمد كان من وجوه الجبهة الوطنية للتحرير والمقاومة الجزائرية ضد الاستعمار الفرنسي

آيت أحمد كان من وجوه الجبهة الوطنية للتحرير والمقاومة الجزائرية ضد الاستعمار الفرنسي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 23-12-2015 الساعة 20:26
جنيف - الخليج أونلاين


توفي حسين آيت أحمد، الأربعاء، أحد قادة الثورة الجزائرية، وذلك في جنيف بسويسرا، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية.

ويبلغ آيت أحمد 88 عاماً، وقد نقل إلى سويسرا للعلاج قبل سنة بعد إصابته بعدة جلطات دماغية انسحب على إثرها من الحياة السياسية.

يذكر أن آيت أحمد كان من وجوه الجبهة الوطنية للتحرير والمقاومة الجزائرية ضد الاستعمار الفرنسي، حيث كان من بين الزعماء الخمسة الذين اختطفتهم فرنسا من طائرة متجهة من المغرب في الخمسينات (بن بلة وبوضياف وأشرف وخيضر).

وبعد الاستقلال كان من بين زعماء انتفاضة القبائل ضد الرئيس أحمد بن بلة، كما عارض نظام الحزب الوحيد، وأسس جبهة القوى الاشتراكية، ما جر عليه حكماً بالإعدام لينفى إلى سويسرا في عهد بومدين من 1966 إلى 1989.

مكة المكرمة
عاجل

مصادر إعلامية: الصين تستدعي السفير الأمريكي بشأن العقوبات الأخيرة التي فرضتها واشنطن على بكين