حفيدة إمبراطور اليابان تتخلى عن لقبها لأجل الحب

الأميرة ماكو

الأميرة ماكو

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 18-05-2017 الساعة 18:19
طوكيو - الخليج أونلاين


قررت الأميرة ماكو، أكبر أحفاد الإمبراطور الياباني أكيهيتو، التضحية بلقبها والتحوّل إلى واحدة من عامة الشعب؛ من أجل الزواج بحبيبها الذي يعمل في أحد مكاتب المحاماة.

وظهر كي كومورو (25 عاماً)، خطيب الأميرة ماكو، وهو خارج من مكتب المحاماة الذي يعمل به في العاصمة طوكيو بعد إعلان نبأ الخطبة، في حين أحجمت وكالة رعاية القصر الإمبراطوري عن التعليق على الخبر.

اقرأ أيضاً:

شاهد: غرفة عمليات بمستشفى تتحول إلى "حلبة مصارعة"

وورثة عرش الأقحوان هم 4 أشقاء للإمبراطور الذي يبلغ من العمر 80 عاماً وابنان في منتصف العمر تجاوزا سن الخمسين، والأمير هيساهيتو وهو حفيد للإمبراطور يبلغ من العمر 10 أعوام.

وللإمبراطور 4 أحفاد فقط؛ وهم: هيساهيتو، و3 إناث هنّ ماكو وكاكو وأيكو ابنة ولي العهد الأمير ناروهيتو.

ذكرت وسائل إعلام يابانية أن الأميرة ماكو، أكبر أحفاد الإمبراطور أكيهيتو، ستتزوج زميلاً جامعياً سابقاً لها؛ ما يزيد من المخاوف بشأن اندثار العائلة الإمبراطورية؛ إذ ستصبح الأميرة من العامة بعد الزواج، وفق التقاليد اليابانية.

ومن المتوقع أن يوافق مجلس الوزراء الياباني على مشروع قانون يوم الجمعة يسمح لأكيهيتو (83 عاماً) بالتنازل عن العرش، في خطوة هي الأولى لإمبراطور ياباني منذ قرابة قرنين، بعدما قال في أغسطس/آب الماضي إنه يخشى أن يمنعه كبر السن من أداء واجباته.

مكة المكرمة