خليفة القرضاوي.. تعرف على ثاني رئيس لـ"علماء المسلمين"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/65d5nW

الشيخ أحمد الريسوني

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 07-11-2018 الساعة 17:57
أنقرة - الخليج أونلاين (خاص)

فاز الشيخ أحمد الريسوني برئاسة "الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين"، وذلك خلفاً للشيخ يوسف القرضاوي، في انتخابات جرت اليوم الأربعاء (7 نوفمبر) بمدينة إسطنبول التركية.

وأعلنت لجنة الانتخابات التابعة للاتحاد فوز الريسوني بنسبة 93.4%، من مجموع الأعضاء المصوتين الذي بلغ 410 أشخاص، وذلك في الانتخابات التي تجري كل عامين.

من هو أحمد الريسوني؟

ولد عام 1953، في قرية أولاد سلطان بناحية مدينة القصر الكبير في إقليم العرائش شمالي المغرب، وحصل على درجة الدكتوراه في أصول الفقه عام 1992، وساهم في تأسيس جمعية خريجي الدراسات الإسلامية العليا، وكان أول أمين عام لها.

والريسوني عالم مغربي متخصص في علم المقاصد، وعضو مؤسس في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، وقد ساهم في تأسيس الجمعية الإسلامية بالمغرب، وكان أول رئيس لها، ثم ترأس "حركة التوحيد والإصلاح" بالمغرب بين 1996 و2003.

ونال عضوية مجلس الأمناء والمجلس العلمي لجامعة مكة المكرمة المفتوحة، وعمل مستشاراً أكاديمياً لدى المعهد العالمي للفكر الإسلامي.

وعمل كذلك أستاذاً زائراً في جامعة زايد في الإمارات العربية، وبجامعة حمد بن خليفة في قطر، وهو يدير مركز المقاصد للدراسات والبحوث في الرباط، منذ 2012.

وأعد رئيس الاتحاد الجديد عدداً من البرامج والحلقات التلفزيونية، وحلَّ ضيفاً في قنوات فضائية، كما ألّف نحو 30 كتاباً، أبرزها: "نظرية المقاصد عند الإمام الشاطبي" الذي ترجم إلى 4 لغات.

يشار إلى أن القرضاوي اختير لرئاسة الاتحاد منذ تأسيسه عام 2004، بالعاصمة الأيرلندية دبلن، وهو مؤسسة إسلامية تضم أعضاء من الدول الإسلامية ومن الأقليات، ويعتبر مؤسسة مستقلة.

مكة المكرمة