رئيس الشؤون الدينية التركي يوجه نصائح لمفتي السعودية

مفتي السعودية مع رئيس الشؤون الدينية التركي

مفتي السعودية مع رئيس الشؤون الدينية التركي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 04-02-2018 الساعة 19:15
الرياض - الخليج أونلاين


وجَّه رئيس الشؤون الدينية التركية، علي أرباش، الأحد، عدداً من النصائح إلى المفتي العام للسعودية الشيخ عبد العزيز آل الشيخ، مؤكداً أهمية "اليقظة تجاه محاولات زرع الفتنة بين المسلمين".

وخلال اللقاء الذي جرى في مقر المفتي العام للمملكة بالرياض، أكد أرباش أن شعبي تركيا والسعودية يعملان على خدمة الإسلام والمسلمين، ودعا إلى اليقظة تجاه محاولات زرع الفتنة بين البلدين.

وأضاف أرباش، في أثناء زيارته للسعودية التي تستمر 3 أيام: "من الضروري أن يتشاور علماء الدين في البلدين، وأن يتعاونوا معاً، خاصة فيما يخص التعليم الديني".

وأشار أرباش إلى أن الشعب التركي يطلق على الجهة الآسيوية من مضيق البوسفور في إسطنبول كلمة "حرم"؛ لأنها تقع في جهة الأراضي المقدسة، في إشارة إلى مكانة السعودية في نفوس الأتراك.

وأضاف: "نحن إخوة في الإسلام، وفي هذا الإطار من الضروري أن نكثف مثل هذه الزيارات". وتابع: "العالم الإسلامي يعاني الكثير من المشاكل، وعلينا أن ننشر الفهم الصحيح للإسلام من أجل حلها".

وقال رئيس الشؤون الدينية التركية: "في الماضي، زرعوا الفتنة بيننا بالعنصرية، والآن يحاولون زرع الفتنة من خلال المذهبية"، مضيفاً: "لذلك، علينا أن نكون يقظين".

اقرأ أيضاً:

السعودية "تحارب" التحرش بمزيد من الانفتاح

ولفت أرباش إلى حب المواطنين الأتراك الكبير للأراضي المقدسة، قائلاً: إن "مليونين و120 ألف تركي قدموا لإدارة الشؤون الدينية لأداء فريضة الحج العام الجاري، وسيتم اختيار 80 ألفاً منهم فقط بالقرعة للذهاب إلى الحج، كما أن أكثر من 500 ألف تركي يذهبون لأداء العمرة سنوياً".

وأعرب أرباش عن أمله في أن تزيد حصة تركيا من الحجيج بـ10 آلاف حاج أو 20 ألفاً بعد الانتهاء من أعمال توسعة الحرم المكي.

بدوره، أعرب المفتي العام للسعودية، عبد العزيز آل الشيخ، عن ترحيبه الشديد بزيارة الوفد التركي، قائلاً: إن "العلاقات بين البلدين تزداد توطداً يوماً بعد يوم، ويظهر ذلك في زيادة عدد المواطنين السعوديين الذين يذهبون إلى تركيا".

وشدد آل الشيخ على ضرورة أن يوحد المسلمون صفوفهم ليتمكنوا من مواجهة الهجمات الإرهابية التي تستهدف بلدانهم.

ووصل رئيس الشؤون الدينية التركية، مساء السبت، إلى العاصمة السعودية الرياض، في إطار زيارة رسمية تستغرق 3 أيام، واستقبله هو والوفد المرافق له بمطار الملك خالد الدولي، وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد السعودي، الشيخ صالح بن عبد العزيز بن محمد آل الشيخ، والسفير التركي لدى السعودية، أردوغان كوك.

مكة المكرمة