رغم فقره.. رئيس الأورغواي السابق لا يريد راتباً تقاعدياً

الرابط المختصرhttp://cli.re/gzNjbD

رئيس الأورغواي السابق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 16-08-2018 الساعة 15:14
مونتفيدو - الخليج أونلاين

في خطوة جديدة تدل على تقشفه الشديد، قال رئيس الأوروغواي السابق، خوسيه موخيكا، إنه لا يرغب في الحصول على أي راتب تقاعدي عن فترة خدمته كعضو في مجلس الشيوخ.

واستقال موخيكا يوم الثلاثاء من مجلس الشيوخ، الذي كان عضواً فيه منذ عام 2015، بعد انتهاء فترة ولايته لرئاسة البلاد التي استمرت خمس سنوات، وفي خطاب الاستقالة الذي وجهه لمجلس الشيوخ قال: "دوافع الاستقالة شخصية، وأصفها بأنها تعب بعد رحلة طويلة، وعلى الرغم من ذلك، ونظراً لأن عقلي ما زال يعمل، لا يمكنني الاستقالة من التضامن ومعركة الأفكار".

وبحسب ما ذكرت شبكة "بي بي سي" الخميس، لم تكن استقالة موخيكا مفاجئة بعد إعلانه أنه سيرسلها في آخر ظهور له في مجلس الشيوخ بالثالث من أغسطس.

ويبلغ موخيكا، الذي يعد معارضاً يسارياً سابقاً، 83 عاماً، وأُطلق عليه لقب "أفقر رئيس في العالم"، بسبب أسلوب حياته شديد التقشف.

سيارة موخيكا

وحين تسلم الرئاسة رفض الإقامة بقصر "كاسا سواريث" الرئاسي في مونتيفيديو، وطلب في المقابل تخصيص بعض أجنحته كمأوى للمشردين في حالة عدم كفاية المراكز الموجودة في العاصمة.

ويعيش موخيكا وزوجته، التي كانت شريكته وزميلته في حرب العصابات مدة طويلة قبل زواجهما عام 2005، في مزرعة ورود شديدة التواضع على مشارف مدينة مونتفيديو.

وتبرع موخيكا بمعظم راتبه كرئيس للجمعيات الخيرية، ولم يمتلك منذ توليه السلطة في عام 2010 سوى سيارة فولكسفاغن "الخنفساء" طراز عام 1987.

 

مكة المكرمة