سيرة الفئران على خطوط الطيران.. رعب وخوف وإلغاء رحلات

الفأر يتحول إلى حيوان مرعب حين يتسلل إلى طائرة

الفأر يتحول إلى حيوان مرعب حين يتسلل إلى طائرة

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 04-03-2017 الساعة 17:03
كامل جميل - الخليج أونلاين


لم تترك الفئران مكاناً على الأرض إلا زاحمت سكانه وأرقتهم، وأثارت الفزع فيهم، لا سيما أن الكثير من البشر، النساء خاصة، تنتابهم حالة هلع من رؤية الفأر.

والفأر بطبعه أليف يخاف الإنسان الذي استخدمه حقلاً للتجارب العلمية، لكن برغم صغر حجمه، وطبعه المسالم، يمثل الفأر خطراً كبيراً، وقد يتسبب بكارثة دولية.

تلك الكارثة قد تحصل في حال تسلل الفأر إلى طائرة، فبذلك تكون الطائرة ومن على متنها في خطر محدق، فالفأر يستطيع قرض الأسلاك، وإذا ما وصل إلى موقع حساس في الطائرة ومارس هذه الطبيعة، فهنا يكون الفأر قد جنى على نفسه وعلى الطائرة ومن فيها.

اقرأ أيضاً :

من ممثل فاشل إلى نجم إعلانات.. تعرَّف أكثر على "بيتزا" ترامب

ذلك القارض الصغير طالما أرجأ رحلات جوية، وأعاد طائرات يستقلها رجال أشداء، وتسبب بخسائر لشركات الطيران، ولأشخاص ومؤسسات بسبب تأخير طائراتهم، بعد اكتشاف تسلله داخلها.

وكانت الفئران بتلك الحوادث كتبت لها سيرة خاصة، تبقى تتناقلها الأجيال، وقد تكون ذكرى لن تنسى في حال تمكنت جهات مختصة من وضع حد لتسلل الفئران هذا.

آخر خبر عن فأر يجبر طائرة بطاقمها ورجالها ونسائها على العودة أدراجهم، شوهد في رحلة طيران من مطار هيثرو في لندن إلى سان فرانسيسكو بالولايات المتحدة.

ووفق ما نشرت رويترز السبت، قال أحد ركاب الطائرة إنه رُصد فأر يجري أسفل باب على متن الرحلة 285 لشركة الخطوط الجوية البريطانية في مطار هيثرو، في أثناء استعداد الركاب للإقلاع.

وبذلك ألغى الفأر الإقلاع، وجرى تحويل الركاب إلى طائرة أخرى ممّا عطل رحلتهم أربع ساعات.

وقال بعض الركاب مازحين إن الفأر لم يكن يحمل تأشيرة دخول للولايات المتحدة، في حين أن إحدى الراكبات، تدعى أنينا سالفن، قالت وهي تضحك إنها رحبت بتغيير الطائرة؛ "لأني بحق لا أريد أن أتناول طعاماً في طائرة بها فأر".

وأكدت شركة الخطوط الجوية البريطانية، في بيان تأخر الرحلة 285 من مطار هيثرو بلندن إلى سان فرانسيسكو، الواقعة قائلة: "في هذه الحالة كان هناك زبون صغير للغاية تحتم علينا إعادته إلى صالة الانتظار".

فأر بريطانيا سبقه الكثير من بني جنسه، في مطارات ببلدان مختلفة.

ففي رحلة جوية لشركة "إير فرانس" كان مقرراً أن تقلع من مطار باماكو متجهة إلى باريس، وذلك في أغسطس/آب 2016، عثر على فأر على متن الطائرة قبيل إقلاعها من عاصمة مالي، وتطلب التخلص منه ساعات عدة، بحسب متحدث باسم شركة الطيران الفرنسية.

وأدى ذلك إلى تأخير الرحلة 48 ساعة؛ إذ إن وقت العمل الأقصى المحدد بحيث لا يتسلل التعب إلى طاقم الطائرة كان قد نفد، ولا تملك الشركة الفرنسية في باماكو الإمكانات الكافية التي تجعلها تسيّر رحلة مع طاقم بديل.

ولذا وزع الركاب على فنادق في باماكو.

- إغراء الفأر بأفخر أنوع الجبن

فأر آخر منع طائرة ركاب سويسرية من الإقلاع من مطار زيوريخ، حين لمحه مساعد الطيار وهو يجري على أرض الطائرة، ليختفي في أحد أركانها، وذلك أثناء تحليق الطائرة في طريقها إلى زيوريخ قادمة من جمهورية الدومينيكان، في يناير/ كانون الثاني 2016.

وقد كان من المقرر أن تقلع الطائرة من مطار زيوريخ متوجهة إلى المكسيك وعلى متنها مئتا راكب، لكن مسؤولي الشركة المالكة للطائرة منعوا إقلاعها؛ لعدم قدرة فريق الصيانة على الإمساك بالفأر وأجلوا سفرها لمدة يوم.

واضطرت الشركة إلى تحمل نفقات إقامة جميع الركاب في أحد الفنادق حتى حلول موعد السفر.

وباءت جميع محاولات اصطياد الفأر بالفشل، برغم اللجوء لجميع الحيل المعروفة بما فيها نصب مصايد الفئران، مع وضع أفخر أنواع الجبن السويسري فيها كطعم للفأر المتسلل.

وفي نهاية الأمر استعانت الشركة بخبراء في مكافحة الفئران، عمدوا إلى قتله عن طريق رش غازات سامة داخل الطائرة.

وقال متحدث باسم شركة الطيران إنه كانت هناك مخاوف من أن يقرض الفأر الأسلاك الكهربائية الخاصة بالطائرة؛ الأمر الذي كان من الممكن أن يسبب كارثة.

وصرح المتحدث بأن هذا الحادث ليس الأول من نوعه، وأنه قد استعين في الماضي بقط لحل المشكلة.

- الفأر يعيد الطائرة

في يناير/كانون الثاني 2016، أفادت "بي بي سي نيوز" البريطانية أن "طائرة ركاب تابعة لشركة الخطوط الجوية الهندية غيرت اتجاهها من لندن إلى مومباي، وعادت إلى المطار بعد اكتشاف فأر على متنها".

وأوضحت أن "الطائرة كانت فوق أجواء إيران حين لاحظ أحد ركابها فأراً، وأبلغ المضيفين عن ذلك، فغيرت الطائرة فوراً مسارها وعادت إلى مطار مومباي، حيث انتقل الركاب إلى طائرة أخرى ومن ثم خضعت الطائرة للتفتيش".

وأشارت إلى أن "القرار بوقف الرحلة الجوية كان مسوغاً؛ لأن الفئران تشكل خطورة جدية على الطائرات؛ حيث يمكن أن تقطع أسلاكاً أو تعض الركاب".

مكة المكرمة
عاجل

تركيا | خاشقجي اعترض على الشخص الذي جذبه ثم حدث شجار وصراخ قبل أخذ خاشقجي للقسم الذي يضم المكاتب الإدارية

عاجل

تركيا | 4 أشخاص من فريق الاغتيال السعودي استقبلوا خاشقجي بالقسم "أ" بالقنصلية وجذبه أحدهم من يده