شاهد.. أمريكي يسرق طائرة من المطار ويحطمها في البحر

الرابط المختصرhttp://cli.re/g4v5Yz

الخاطف كان لديه ميولاً إنتحارية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 11-08-2018 الساعة 17:06
واشنطن - الخليج أونلاين

اختار مواطن أمريكي إنهاء حياته بطريقة غير تقليدية، من خلال سرقة طائرة من المطار وتحطيمها في البحر.

وبحسب ما ذكرت "بي بي سي"، اليوم السبت، قام موظف محركات في مطار سياتل الأمريكية (شمال) بسرقة طائرة ركاب فارغة تابعة لشركة "آلاسكا إيرلاينز" والإقلاع بها، ثم أسقطها في البحر  على ضفاف جزيرة كيترون بالقرب من منشأة عسكرية، بعد محاولته الالتفاف بها بحركة بهلوانية.

وذكر قائد الشرطة في مقاطعة "بيرس كاونتي" بسياتل أن "الموظف البالغ من العمر 29 عاماً كان يرغب في الانتحار ويتصرف من تلقاء نفسه" مضيفاً أن الحادث "ليس عملاً إرهابياً وأن الموظف لقي حتفه عند تحطم الطائرة".

ووفقاً لصحيفة "سياتل تايمز"  المحلية، فقد حاول مراقب حركة الملاحة إقناع خاطف الطائرة بالهبوط، كما قامت طائرتان حربيتان بملاحقة الطائرة المسروقة.

وتداول مستخدمون عبر وسائل التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو للطائرة أثناء تحليقها فوق المنطقة بطريقة مضطربة.

وكشفت التسجيلات الصوتية أن الخاطف بدا قلقاً من احتمال نفاد الوقود في الطائرة، وقال إنه يستطيع الهبوط بالطائرة بنفسه لأنه يعرف ذلك من خلال "ألعاب الفيديو"!.

كما تحدث الخاطف مع مركز المراقبة حول عدة أمور غريبة، كاستمتاعه بمنظر الجبال الأولومبية في ولاية واشنطن، وإمكانية لفّه للطائرة بحركة دائرية قبل الهبوط.

وتساءل الخاطف خلال حديثه مع مركز المراقبة، فيما إذا كانت شركة طيران "آلاسكا إيرلاينز" ستقدم له عرض عمل في حال نجح بالهبوط.

وعقب الحادث توقف العمل في في مطار سياتل - تاكوما الدولي، ثم استئنف بعد ساعات من الواقعة.

والطائرة التي تحطمت من طراز "هورايزن اير كيو 400" حسبما أعلنت شركة طيران "آلاسكا إيرلاينز" وتعمل بمحركين ويمكنها حمل 78 راكباً.

مكة المكرمة
عاجل

مصادر إعلامية: صور المراقبة تظهر نقل أحد الأشخاص حقيبة من إحدى السيارتين إلى الأخرى