شاهد: بالجمال والثقافة والرياضة.. هكذا تسحر "مانشستر" زوارها

مانشستر مدينة عريقة صناعياً وتاريخياً وثقافياً

مانشستر مدينة عريقة صناعياً وتاريخياً وثقافياً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 06-10-2017 الساعة 15:38
لندن- بلال محمد - الخليج أونلاين


من الأماكن التي تلفت انتباه زائريها مدينة "مانشستر" البريطانية، أو المدينة التي انطلقت منها الثورة الصناعية في أوروبا الغربية، ويبقى السؤال هنا؛ لماذا تحظى مانشستر بهذا القدر من انجذاب الزائرين؟ وبمَ تختلف عن غيرها من مدن العالم؟

تقع مدينة مانشستر في الجزء الشمالي الغربي من إنجلترا، وتعد من المدن الرئيسة في مقاطعة مانشستر الكبرى، وتقع أيضاً في قلب المنطقة الحضرية الأكثر أهلية في المملكة المتحدة، وتمتد مساحتها إلى نحو 100كم2.

9

- ما الذي يدفعك لزيارة مانشستر؟

الجيد في مانشستر أنها تلبّي العديد من الاهتمامات، وأهم ما تتميز به هذه المدينة وما قد يدفعك حقاً لزيارتها يتوضح من خلال شذرات متنوعة عن هذه المدينة ومنها:

- التنوع السكاني في مانشستر

تحتضن مانشستر مزيجاً من الجماعات العرقية؛ حيث تقيم فيها جاليات عربية وشرقية في مختلف أحيائها، من بينها تلك القادمة من بلاد الشام. أما التصنيف العرقي لسكانها؛ فإنهم يتوزعون ما بين البيض، والآسيويين، والسود، والصينييّن، والعرب.

8

- التعليم في مانشستر

لم تكن مانشستر مدينة عريقة صناعياً وتاريخياً وثقافياً فحسب، بل إن لها من العراقة العلمية الشيء الكثير؛ حيث شهدت مولد عالم الكيمياء الشهير جون دالتون، الذي اكتشف الذرة.

وفي المدينة العديد من الجامعات الكبرى التي تعد أهم جامعات المملكة المتحدة؛ مثل: جامعات مانشستر، ومانشستر متروبوليتان، وجامعة سالفورد، إضافة لتوافر الإمكانات التعليمية الهائلة، ففي المدينة أكثر من 170 مدرسة ثانوية وابتدائية.

ويوجد بها أيضاً العديد من المدارس والكليات متعددة التخصصات الأكاديمية، والخلفيات الثقافية.

ومن بين تلك المدارس والكليات ما يعود تاريخ إنشائه إلى مئات السنين، فضلاً عن جامعة مانشستر، التي صُنّفت كأفضل جامعة عام 2006، في تصنيف "الصنداي تايمز".

كل هذا العدد من الكليات والجامعات يجعل من المدينة الصناعية إحدى المدن المتفوّقة أيضاً على المستوى العلمي في المملكة المتحدة.

7

- اقتصاد مانشستر

تحتل مدينة مانشستر المرتبة الأولى بين المدن الصناعية على مستوى العالم من حيث النشأة؛ وما زاد من أهميتها هو افتتاح قناة مانشستر الملاحية.

ويذكر أن هذه المدينة هي نقطة انطلاق الثورة الصناعية التي اندلعت في أوروبا الغربية.

وبفضل الثورة الصناعية المنطلقة من مانشستر، أصبحت بريطانيا واحدة من أكثر الدول تحقيقاً للنهضة الصناعية، الأمر الذي شجّع على اندلاع الثورة الزراعية، ما ساعد على تضخيم رأس المال في المنطقة؛ نتيجة اتساع رقعة التجارة فيها، وإقامة المشاريع الصناعية، بالإضافة إلى ابتكار الآلات البخارية فيها، والعمل على ماكنة صناعة النسيج والأقمشة.

- مانشستر والرياضة

إذا كنت من هواة الرياضة والمهتمين بالأندية العالمية فما عليك إلا المرور بمانشستر، والتعرّف عن قرب على أنديتها الشهيرة؛ حيث تعد مدينة مانشستر من أفضل المدن المشتهرة بكرة القدم في إنجلترا والعالم بأكمله.

2

ويعتبر ناديا مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي أفضل الأندية الرياضية في مدينة مانشستر، ونشأت بين الفريقين منافسة حامية سببها أنه عند تأسيس الناديين كان مانشستر سيتي نادياً للأثرياء، بينما كان مانشستر يونايتد نادياً للفقراء، وعمال المناجم والقطارات.

1

هذا الأمر جعل الصراع الطبقي ينتقل للرياضة ومباريات الفريقين حتى الآن، بالرغم من تغير أوضاع الفريقين، حيث يعد نادي مانشستر يونايتد حالياً من أغنى أندية العالم.

- السياحة في مانشستر

تتصدّر مدينة مانشستر مرتبة متقدمة بين المدن البريطانية الجاذبة للسياحة؛ حيث تسهم السياحة في جعل الحياة في المدينة مشجعة للغاية؛ نظراً لوجود مستويات متقدمة في القطاع التعليمي والرياضي.

وأسهمت الأهمية العلمية والفنية للمدينة، إضافة إلى موقعها الجغرافي، في جعلها نقطة جذب سياحي للبلاد.

وتتمتع المدينة بمعالم سياحية؛ أهمها: حديقة التراث العمراني، ومن أبرز المعالم فيها "قناة بريدج ووتر"، التي يرجع تاريخ بنائها إلى عام 1761، حيث كانت وظيفتها تقتصر على نقل الفحم من المناجم إلى المدينة، أما في الوقت الحالي فإنها منطقة سياحية في غاية الشهرة.

وأيضاً فيها متحف العلوم والصناعة، الذي يعتبر معلماً سياحياً بارزاً، يتألف من 12 قاعة تستعرض بين جدرانها الآلات والمعدات المستخدمة في الصناعة منذ القدم.

3

ويستعرض المتحف أيضاً تاريخ مدينة مانشستر صناعياً، ويضم معارض للطيران والفضاء والطائرات التاريخية، إضافة إلى العديد من الأماكن الأثرية التي يمكن أن تتجه إليها، فيوجد الكثير جداً من الآثار الرومانية بالمدينة، والمباني الحديثة ومناجم الفحم القديمة.

ويمكنك أيضاً زيارة بقايا الحائط الشرقي للحصن الروماني فى شارع كوليير في كاستلفيلد، أو الجسر المعلق بالمدينة في شارع كاتيتون في المنطقة الكاتدرائية.

4

أنور بارلوي، 21 عاماً، وهو طالب يدرس في جامعة جامعة سالفورد في المدينة، يقول عن مانشستر: "أنا أحب هذه المدينة لتنوّع الأعراق والثقافات فيها. هنا تجد الكثير من الناس من خلفيات وأعراق مختلفة. الناس يأتون لزيارة المدينة من جميع أنحاء العالم، ولست مندهشاً على الإطلاق حين علمت أن مانشستر في المراكز العشرة الأولى في قائمة أفضل مدن العالم".

وأضاف بارلوي لـ "الخليج أونلاين": "كنت دوماً أخاف من المدن الكبيرة، ولكن مانشستر حالة مختلفة تماماً. أحب كل شيء هنا، هناك الكثير من الأشياء التي أحبها، الفنون والثقافة والرياضة والتاريخ، باختصار إنها مدينة كل شيء".

6

شارتي وجان زوجان من أستراليا يزوران المدينة للمرة الرابعة، أبديا في حديثهما لـ "الخليج أونلاين" إعجابهما بالمتاحف في المدينة.

شارتي قالت: "نحن لا نسكن في المدينة وإنما نزورها فقط. نحب مانشتسر، نشعر أنها مثل بيتنا".

وأضافت: "قضينا ساعات في متحف العلوم، حيث كان مكتظاً تماماً، الناس هنا يهتمون بزيارة المتاحف. الفنون والمتاحف مدهشة، المباني القديمة جميلة جداً. التاريخ هنا يحكي الكثير، لقد كانت جولتنا مفيدة جداً مع أنها ليست المرة الأولى التي نزور فيها المدينة".

مكة المكرمة