شاهد: عيّرتها بسواد بشرتها فطُردت من طائرة تونسية

المضيفة غفران بينوس

المضيفة غفران بينوس

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 17-05-2018 الساعة 10:35
تونس - الخليج أونلاين


أُجبرت مسافرة على النزول من طائرة تابعة للخطوط الجوية التونسية، بعد توجيهها إهانات وشتائم عنصرية لإحدى المضيفات، بسبب لون بشرتها.

ونشرت المضيفة غفران بينوس، في تدوينة على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي في "فيسبوك"، تفاصيل حادث الاعتداء العنصري الذي تعرّضت له يوم السبت الماضي، على متن رحلة الخطوط الجوية التونسية التي كانت متجهة من تونس العاصمة إلى مدينة إسطنبول التركية.

وقالت بينوس: "إن مسافرة تونسية لم تجد مكاناً لوضع أمتعتها في الأماكن المخصصة لوضع الحقائب داخل الطائرة، فتدخَّلتُ وطلبت منها الانتظار قليلاً حتى تجد لها حلاّ"، إلا أن ردّ المسافرة كان قاسياً وفيه سخرية واستهزاء من لون بشرتها، حيث أجابتها بأنها لا تريد منها أي مساعدة ولا تحتاج لأي شيء من "مضيفة سوداء"، ما جعلها تدخل في حالة هيستيرية من البكاء.

اقرأ أيضاً:

7 خطط ذهبية.. كيف تتحايل وتكسب رضا مديرك

وأضافت المضيفة أنها لقيت تضامناً من طاقم الطائرة بعد تأثُّرها من الموقف الذي تعرضت له، حيث تدخَّل قائد الطائرة وطرد المسافرة ومنعها من السفر على الرحلة نفسها التي توجد فيها المضيفة، كما وجدت تعاطفاً من المسافرين الذين قبِلوا بتأخير موعد الرحلة لحين إنزال المسافرة.

مكة المكرمة