فتاة فلسطينية تنقل حملة رفض التحرش إلى الضفة الغربية

ياسمين صممت ثياباً تحاكي رفض التحرش الجنسي

ياسمين صممت ثياباً تحاكي رفض التحرش الجنسي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 06-02-2018 الساعة 18:14
القدس المحتلة - الخليج أونلاين


تعتبر الفتاة الفلسطينية الأمريكية ياسمين مجلي، أحد رواد مكافحة التحرش الجنسي في منطقة الشرق الأوسط ورائدة في حملة "#مي-تو"، التي تهدف لحماية المرأة من التحرش.

ياسمين، صاحبة الـ21 ربيعاً، التي صممت ملابس حملت شعار "لست حبيبتك" (Not Your Habibti)، أصبحت رائدة في منطقة الشرق الأوسط، وتحديداً في منطقة الضفة الغربية في فلسطين، بمحاربة التحرش الجنسي.

ووفقاً لصحيفة "إندبندنت" البريطانية، تحدثت ياسمين عن بداية المشروع وهدفه، حيث قالت إنها انطلقت بالمشروع استجابة لتجربتها الشخصية مع التحرش في الشوارع، قائلة: إن "ما أقوم به هو بدء حوار يخشاه الناس كثيراً".

اقرأ أيضاً :

بريطانيا.. 31% من الفتيات يتعرضن للتحرش الجنسي

وعن تصميم الثياب، قالت ياسمين إن الفكرة راودتها أثناء دراستها الجامعية في كارولينا الشمالية، حيث طرزت سترة بعبارة "Not Your Habibti"، التي تعكس أصولها العربية، وقد نشرت صورة لها على مواقع التواصل الاجتماعي في عام 2017 بمناسبة يوم المرأة العالمي، ما اجتذب انتباه وإعجاب الكثيرين لشراء السترة.

وأطلقت ياسمين مشروعها "BabyFist" الذي ينظم ورشات عمل في غزة والضفة الغربية لصنع قمصان (التي-شيرت) والقبعات والسترات.

وباعت ياسمين حتى الآن قرابة 500 قطعة و70% من مبيعاتها كانت في المهجر.

مكة المكرمة