فتاوى الاختلاط بالسعودية تتأرجح بين الحلال و"باب الشيطان"

قال إن جلوس المرأة مع غير محارمها أمر خطير

قال إن جلوس المرأة مع غير محارمها أمر خطير

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 30-03-2018 الساعة 12:14
الرياض - الخليج أونلاين


عادت فتوى جواز جلوس المرأة مع إخوة زوجها في جلسة عائلية بشروط، لتثير الجدل مجدداً في السعودية؛ حيث أكد مفتي المملكة أنها "تفتح باب الشيطان"، وذلك بعد أن أجازها شيخ سعودي بارز.

وقال مفتي عام المملكة، الشيخ عبد العزيز آل الشيخ، في ردّه على سؤال مواطنة، خلال برنامج "فتاوى" على القناة "السعودية" الأولى، الخميس: إن "المقصود بالحمو هو قريب الزوج مثل الأخ والعم".

وحذّر من جلوس المرأة مع غير محارمها، وتحديداً أقارب الزوج، لافتاً إلى أنّ ذلك يفتح الباب للشيطان.

وأوضح أنه "لا يصلح أن تجلس المرأة إلا مع محرم لها، وأن جلوسها مع غير محارمها أمر خطير، لقول الرسول الكريم: لا يَخلونّ رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما"، وفق ما نقلت صحيفة "عاجل" السعودية، اليوم الجمعة.

اقرأ أيضاً :

مفتٍ سعودي يدخل حرب "الاختلاط العائلي" ويردّ على منتقديه

ويتناقض كلام المفتي مع عضو هيئة كبار العلماء، المستشار في الديوان الملكي السعودي، الشيخ عبد الله المطلق، الذي قال قبل أيام: إن "هناك قسماً متشدّداً من الناس ومتسيّباً، يحاولون إفساد ما أفتى به حول الاختلاط العائلي، على الرغم من أنه حكمٌ شرعيٌّ واضحٌ ولا يحتمل التأويل".

ودخل "المطلق" حرباً كلامية جديدة مع منتقديه بعد العديد من الفتاوى التي أثارت جدلاً في الشارع السعودي في ظل التغييرات المفاجئة التي تشهدها المملكة لأول مرة.

المطلق أفتى سابقاً بجواز الاختلاط العائلي عبر جلوس الإخوة مع زوجاتهم جميعاً، مشيراً إلى أنه لا بأس من الحديث والضحك "لكن بدون الخلوة".

وأوضح في ردٍّ على سؤال: إنه "لا بأس في السلام على زوجة الأخ بالكلام، والسؤال عن أحوالها، ويجوز أن يجلس الإخوة مع زوجاتهم جميعاً يتناولون الشاي والقهوة، مع التستّر والحشمة والحجاب، ويتحدثون ويضحكون جميعاً، لكن بدون الخلوة".

وانتقد الشيخ المطلق في برنامج "فتاوى على السعودية"، الاثنين (5 مارس 2018)، "التشدّد والتزمّت، أو التساهل والتسيّب، في التعامل الأسري مع زوجات الإخوة". مشيراً إلى أن "كليهما يتساوى في الخطأ".

وأثارت فتاوى سابقة للمطلق الجدل في الوسط السعودي، منها فتوى عن العباءة السوداء، وأخرى برّرت الضرائب التي أقرَّتها حكومة المملكة باعتبارها "جائزة".

مكة المكرمة