مايكل مور يدشّن موقعاً إلكترونياً لنشر تجاوزات ترامب

مايكل مور من أشد منتقدي سياسات ترامب

مايكل مور من أشد منتقدي سياسات ترامب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 07-06-2017 الساعة 10:36
واشنطن - الخليج أونلاين


دشّن المخرج الأمريكي، مايكل مور، موقعاً إلكترونياً أطلق عليه اسم "ترامبيليكس"، وذلك لإتاحة الفرصة أمام راغبي تزويده بالمعلومات المتعلقة بتجاوزات الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وذلك في تحدٍّ لدعوة ترامب بمحاسبة مسرّبي الوثائق السرية.

وفي رسالة مفتوحة على موقع "هافينجتون بوست"، قال مور: "على الأمريكيين الوطنيين في الحكومة، أو في سلطات إنفاذ القانون، أو في القطاع الخاص، الذين هم على معرفة بجرائم أو انتهاكات الثقة العامة وسوء الإدارة التي يرتكبها دونالد ترامب ورفاقه، الإبلاغ عنها باسم حماية الولايات المتحدة الأمريكية من الطغيان".

وأضاف المخرج الأمريكي (63 عاماً): "أعلم أن هذا ينطوي على خطورة، وربما يتسبّب في مشكلات لنا".

اقرأ أيضاً:

بعد أن أصبح صهره تحت مجهر الاتهام.. ما مصير حكم ترامب؟

وعلى الرغم من عدم وجود اتصالات رقمية آمنة تماماً، فإن مور وفريقه استخدموا أعلى التقنيات أماناً لإبقاء هويات مقدّمي المعلومات سرية، بحسب الرسالة.

ووفقاً لوكالة رويترز، فقد جاء إطلاق الموقع بعد يوم واحد من إعلان وزارة العدل الأمريكية اعتقال متعاقد بالمخابرات الأمريكية؛ لاتّهامه بتسريب مواد سرية تتعلق بتدخّل روسي في الانتخابات الرئاسية إلى مؤسسة إخبارية.

وكان ترامب دعا إلى شن حملة على تسريبات المعلومات إلى وسائل الإعلام.

ويعكف مور، وهو منتقد جريء لترامب، على إعداد فيلم وثائقي عن الانتخابات الرئاسية الماضية.

وتشمل أفلام مور الأخرى فيلم "فهرنهايت 9/11"، المنتقد لفترة رئاسة جورج دبليو بوش، وحربي العراق وأفغانستان.

مكة المكرمة