مكتشِفة الدليل على وجود المادة السوداء بالكون ترحل عن 88 سنة

عالمة الفلك الأمريكية فيرا روبن

عالمة الفلك الأمريكية فيرا روبن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 28-12-2016 الساعة 16:41
واشنطن - الخليج أونلاين


توفيت عالمة الفلك الأمريكية، فيرا روبن، التي قادت جهوداً علمية بشأن إثبات وجود المادة السوداء في الكون، عن 88 عاماً، دون أن يتحقق ما كان يطلبه زملاؤها بمنحها جائزة نوبل.

وقال آلن روبن، وهو أستاذ في علوم الأرض بجامعة برنستون الأمريكية، الأربعاء، إن والدته توفيت الأحد في دار للمسنين بمدينة برنستون في ولاية نيوجيرسي، وإنها عانت الخرف لسنوات، بحسب ما نقلت "رويترز" عنه.

وكانت روبين قد استخدمت دوران المجرات في اكتشاف أول دليل مباشر على المادة السوداء في سبعينات القرن العشرين، في أثناء عملها بمعهد كارنيغي في واشنطن.

وتوصلت إلى أن المادة على أطراف المجرات تدور بسرعة دوران المادة في مركزها.

اقرأ أيضاً :

أحدثها اغتيال سفير روسيا بأنقرة.. 2016 عام الكوارث العالمية

وتعارضت النتائج مع قانون للفيزياء ينص على أن وجود الكتلة الكبرى في المركز كالغبار والنجوم والغاز يعني أنها يجب أن تتحرك بسرعة أكبر منها على الأطراف، حيث توجد كتلة أصغر.

وجاء التفسير بأن وجود هالة من مادة سوداء حول المجرات ينشر الكتلة عبر المجرة، ولم تلاحظ المادة السوداء مباشرة، إلا أنه استدل عليها من خلال عمل روبن وغيرها من علماء الفلك والفيزياء.

وتخرجت روبن في كلية فاسار عام 1948 بإجازة في علم الفلك، وحصلت على درجة الماجستير من جامعة كورنيل والدكتوراه من جامعة جورج تاون.

وكانت ثاني عالمة فلك تُختار لعضوية الأكاديمية الوطنية للعلوم وحصلت على القلادة الوطنية للعلوم من الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون عام 1993.

مكة المكرمة