وزير عراقي يفتتح مطاراً في خيمة ويثير سخرية واسعة

افتُتح المطار بإمكانات ضعيفة في خيمة عسكرية

افتُتح المطار بإمكانات ضعيفة في خيمة عسكرية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 19-03-2017 الساعة 11:04
بغداد - الخليج أونلاين


عاد كاظم فنجان الحمامي، وزير النقل العراقي، ليتصدر مواقع التواصل الاجتماعي العراقية بإثارته السخرية من جديد بعد افتتاحه مطاراً مدنياً في "خيمة عسكرية"، بمحافظة ذي قار (جنوبي العراق).

فنجان، الذي أكد سابقاً في سبتمبر/أيلول 2016، أن السومريين أنشأوا أول مطار على كوكب الأرض قبل 5000 عام، خطا خطاهم لينشئ مطاراً في خيمة عسكرية، وبإمكانات محدودة وشبه معدومة.

وبعد حملة السخرية الواسعة ضده عندما أعلن إنشاء أول مطار على الأرض، أثيرت موجة سخرية جديدة ضده ودعوات لإقالته.

وأعلن الوزير، أنه ستُسيّر رحلات جوية من المطار، وقال: "سنرتب رحلات أسبوعية بدايةً من الجمعة، تنطلق من بغداد إلى الناصرية".

وقال فنجان في حفل بسيط بعد وصوله بطائرته الصغيرة إلى المطار، الاثنين، بحسب صحيفة "القدس": إن "افتتاح هذا المطار الدولي إنجاز كبير لأهالي الناصرية والمنطقة الجنوبية، وهم يستحقونه".

وتابع: "من هنا انطلقت كبرى سفن العالم يقودها سيدنا نوح عليه السلام"، وكأنه يسير على خطا نوح!

اقرأ أيضاً:

الحشد الشعبي يدرّ "ذهباً أسود" على إيران.. هذا ما يحوّله يومياً

وعرضت القنوات ومواقع التواصل، صوراً للمطار الذي يتكون من خيمة عسكرية قديمة وقاعة صغيرة مع بعض الأثاث البسيط الذي لا يتناسب مع أي منفذ بري حدودي وليس بمطار يحمل صفة "الدولي".

وانتقد النائب عن محافظة البصرة، مازن المازني، كاظم فنجان، واصفاً إياه بأنه "شقي قديم"، وطالب رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، بإعفاء الوزير وتقديم مرشح من التكنوقراط المستقل، لشغل المنصب، بحسب صحيفة "القدس"، الاثنين.

وتناقل ناشطون على "تويتر"، تغريدات تسخر من خطاب الوزير. وقالوا: "من هنا ستنطلق رحلات العراق نحو المريخ"، و"يا له من إنجاز عالمي يفخر به العراقيون!".

مكة المكرمة