يا فرحة ما تمت.. سرقة مجوهرات طليقة الوليد بن طلال يوم زفافها!

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gBwZEw
السرقة تمت خلال حفل الزفاف

السرقة تمت خلال حفل الزفاف

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 02-10-2018 الساعة 09:31
باريس – الخليج أونلاين

لَم تدُم فرحة طليقة الملياردير السعودي الوليد بن طلال، أميرة الطويل (34 عاماً)، بزفافها طويلاً؛ حيث سُرقت مجوهراتها الثمينة في أثناء حفل زواجها بالملياردير الإماراتي خليفة المهيري (39 عاماً)، في العاصمة الفرنسية باريس.

وكشفت صحيفة "الديلي ميل"، الاثنين، أن قيمة المجوهرات التي سُرقت من الأميرة "الطويل" بلغت مليون دولار أمريكي، من غرفتها بفندق "ريتز" في باريس.

وأكدت الشرطة الفرنسية أنه لم يكن هناك أي علامة على حدوث اقتحام للغرفة التي كانت فيها المجوهرات.

 

وأقيم حفل زفاف "الطويل" على رجل الأعمال الإماراتي "المهيري"، الذي يعتبر سابع أغنى رجل بالإمارات، يوم 9 سبتمبر الماضي، في قصر Château de Vaux-le-Vicomte، بالقرب من العاصمة الفرنسية باريس، وحضرته الإعلاميتان الأمريكيتان الشهيرتان أوبرا وينفري وغاييل كينغ، والنخبة السعودية في باريس، وعدد من موظفي الأمم المتحدة الذين عملوا مع "أميرة" في جهودها الخيرية العديدة.

وفي اليوم التالي بعد حفل العرس، تم الإعلان عن سرقة مجوهرات أميرة سعودية، دون الكشف عن اسمها، بقيمة مليون دولار من غرفتها في الفندق.

وانفصلت "الطويل"، التي تقدَّر ثروتها بـ18 مليون دولار، عن الأمير الوليد بن طلال الذي يكبرها بـ28 سنة، في 2013، بعد أن كانت الزوجة الرابعة له ورافقته في معظم المناسبات ورحلاته الاجتماعية والإنسانية والثقافية وحتى الاقتصادية حول العالم.

مكة المكرمة