يوم عرفة.. ركن الحج الأكبر وصيامه كفارة عامين

الحج عرفة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 19-08-2018 الساعة 12:10
الرياض - الخليج أونلاين (خاص)

قالوا: "إنّ لله خواص في الأمكنة والأزمنة والأشخاص"، ويوم عرفة خصه الله –تبارك وتعالى– بالزمان الذي هو التاسع من شهر ذي الحجة، وبالمكان الذي هو صعيد عرفات.

ومشهد صعيد عرفات وجبل الرحمة الكائن فيه وقد غمرتهما أمواج الحجيج الذين أتوا من كل فج عميق، ومن كل دولة وقومية وخلفية فوحّدهم الثوب الأبيض، وساوت بينهم العبودية لله الواحد، لا فرق بين عربي وعجمي، ولا أبيض وأسود، ولا غني وفقير، لا يعدله مشهد على سطح الأرض.

ويوم عرفة أهم أيام الحاج، والوقوف على صعيد عرفات ركن أساس في الفريضة، لا تصح بتركه. ويبدأ يوم عرفة من فجر اليوم التاسع من ذي الحجة، ويمتد إلى طلوع الفجر من يوم النحر، حيث ينتهي وقت الوقوف بعرفة بالنسبة للحُجاج.

ويعد الوقوف بعرفة (بأي مكان في الصعيد) أهم ركن من أركان الحج؛ وذلك لقول النبي عليه الصلاة والسلام: "الحج عرفة".

 

SAUDI-RELIGION-ISLAM-HAJJ

وورد في حديث النبي عليه السلام: "إن الله يباهي بأهل عرفات أهل السماء، فيقول لهم: انظروا إلى عبادي جاءوني شعثاً غبراً".

ويستحب للحاج في يوم عرفة أن يكثر من الدعاء والتلبية، وحث النبي على ذلك بالقول: "خير الدعاء دعاء يوم عرفة، وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي: لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير".

SAUDI-RELIGION-ISLAM-HAJJ

ويبقى الحجاج في عرفة حتى غروب الشمس، فإذا غربت الشمس ينفر الحجاج من عرفة إلى مزدلفة للمبيت بها، ويصلي بها الحاج صلاتي المغرب والعشاء جمع تأخير؛ بمعنى أن يؤخر صلاة المغرب حتى دخول وقت العشاء، ويستحب للحاج الإكثار من الدعاء والأذكار، ويتزود الحاج بالحصى (70 حصاة)، ثم يقضي ليلته في مزدلفة حتى يصلي الفجر، بعد ذلك يتوجه الحاج إلى منى لرمي جمرة العقبة الكبرى.

SAUDI-RELIGION-ISLAM-HAJJ

ويوم عرفة بالنسبة لأهل الموقف (الحجاج) يمثل يوم عيد لهم، بخلاف بقية المسلمين الذين يبدأ عيدهم في اليوم التالي، يوم النحر، قال النبي صلى الله عليه وسلم: "يوم عرفة ويوم النحر وأيام منى عيدنا أهل الإسلام".

أما بالنسبة إلى غير الحاج، فكل العبادات فيه تتضاعف أجورها، ولا يُحرم المسلم من أجر هذا اليوم العظيم، ومن أحب العبادات المنصوص عليها في يوم عرفة لغير الحاج أيضاً:

الصيام: روى مسلم وغيره أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده".

الدعاء: وكما أوردنا أعلاه لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "خير الدعاء دعاء يوم عرفة".

SAUDI-RELIGION-ISLAM-HAJJ

التكبير: عقب الصلوات المفروضة يوم النحر وطيلة أيام التشريق، ومن أشهر صيغ التكبيرات التي يرددها المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها، الصيغة التالية:

الله أكبر الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر، ولله الحمد.

الله أكبر كبيراً، والحمد لله كثيراً، وسبحان الله بكرةً وأصيلاً.

لا إله إلا الله وحدهُ، صدق وعدهُ ونصر عبدهُ وأعز جندهُ وهزم الأحزاب وحدهُ.

لا إله إلا الله ولا نعبدُ إلا إياهُ، مُخلصين له الدين ولو كره الكافرون.

اللهم صلِ على سيدنا محمدٍ، وعلى آل سيدنا محمدٍ، وعلى أصحاب سيدنا محمدٍ، وعلى أنصار سيدنا محمدٍ، وعلى أزواج سيدنا محمدٍ، وعلى ذرية سيدنا محمدٍ، وسلم تسليماً كثيراً.

SAUDI-RELIGION-ISLAM-HAJJ

يُذكر أيضاً، أن الروايات حول سبب تسمية عرفة بهذا الاسم تعددت، إلا أن هناك روايتين رجحهما المؤرخون؛ أن أبا البشر آدم التقى حواء وتعارفا بعد خروجهما من الجنة في هذا المكان؛ ولهذا سمي "عرفة"، والثانية أن جبريل طاف بالنبي إبراهيم عليه السلام، فكان يريه مشاهد الحج ومناسكه، فيقول له: "أعرفت أعرفت؟"، فيقول إبراهيم: "عرفت عرفت"، ولهذا سميت "عرفة".

SAUDI-RELIGION-ISLAM-HAJJ

مكة المكرمة