يونيسف: 1.4 مليون طفل مهددون بالموت جوعاً

270 ألف طفل في جنوب السودان يعانون سوء التغذية

270 ألف طفل في جنوب السودان يعانون سوء التغذية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 21-02-2017 الساعة 08:17
نيويورك - الخليج أونلاين


حذرت "منظمة رعاية الطفولة" التابعة للأمم المتحدة (يونيسف) من مواجهة ما يقرب من 1.4 مليون طفل مخاطر الموت الوشيك؛ وذلك مع اقتراب المجاعة في الصومال وجنوب السودان واليمن ونيجيريا.

وذكرت المنظمة الأممية، عبر بيان أصدرته فجر الثلاثاء، أن "1.4 مليون طفل يتعرضون لخطر الموت الوشيك نتيجة سوء التغذية الحاد هذا العام مع اقتراب المجاعة في نيجيريا والصومال وجنوب السودان واليمن".

وعن الصومال، قالت "يونيسف": إن "موجة الجفاف تهدد السكان الضعفاء بالفعل بفعل عقود من الصراع في هذا البلد؛ حيث يواجه ما يقرب من نصف السكان، أو 6.2 ملايين شخص، انعدام الأمن الغذائي الحاد، وباتوا في حاجة إلى مساعدات إنسانية".

اقرأ أيضاً:

أرعب المنجمين.. "الديك" أنجب هيروشيما وهتلر وانتهى بترامب

ولفتت الانتباه إلى أنه "من المتوقع أن يرتفع عدد الأطفال الصوماليين الذين يعانون سوء التغذية الحاد من 185 ألف طفل إلى 270 ألف طفل خلال الأشهر القليلة المقبلة".

وبخصوص جنوب السودان، التي تعاني النزاعات والفقر وانعدام الأمن، أشارت المنظمة الأممية إلى أن "أكثر من 270 ألف طفل في هذا البلد يعانون سوء التغذية الحاد. ومؤخراً، تم الإعلان عن المجاعة في أجزاء من ولاية الوحدة بالجزء الأوسط الشمالي من البلاد، حيث يعيش 20 ألف طفل".

وذكرت أنه "من المتوقع أن يرتفع العدد الإجمالي للأشخاص الذين يعانون انعدام الأمن الغذائي في جميع أنحاء البلاد إلى ما يتراوح بين 4.9 ملايين و5.5 ملايين شخص في يوليو/تموز المقبل".

وفي اليمن، حيث يحتدم الصراع منذ عامين، "هناك 462 ألف طفل يعانون حالياً سوء التغذية الحاد والشديد؛ أي بزيادة تصل إلى ما يقرب من 200% مقارنة بعام 2014"، حسب "يونيسف".

أما في شمال شرقي نيجيريا، فتوقعت المنظمة أن "يصل عدد الأطفال الذين يعانون سوء التغذية الحاد إلى 450 ألف طفل في يوبي وأداماوا وبرونو، وهي من المدن المتضررة من الصراع بالبلاد".

وقال المدير التنفيذي لـ"يونيسف" أنتوني ليك: "الوقت ينفد بالنسبة لأكثر من مليون طفل، لكن لا يزال بإمكاننا إنقاذ الكثير من الأرواح".

وأضاف: "سوء التغذية الحاد والمجاعة التي تلوح في الأفق هما من صنع الإنسان، وتدعونا إنسانيتنا المشتركة إلى العمل بشكل أسرع. علينا تجنب تكرار مأساة المجاعة التي اجتاحت القرن الأفريقي في 2011".

مكة المكرمة