2 مليار يورو لإعادة إعمار البوسنة نتيجة فيضانات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 19-06-2014 الساعة 17:06
سراييفو– الخليج أونلاين


شهدت البوسنة والهرسك فيضانات تعد الأسوأ خلال قرن، أدت إلى تشريد عشرات الآلاف من الأشخاص، وغمرت خُمس أراضي البوسنة، وقدر وزير بوسني تكلفة التغلب على الأضرار بنحو ملياري يورو، بما يعادل 16 % من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

وقال وزير خارجية البوسنة "زلاتكو لاغومجايا" إن الأضرار التي تسببت بها الفيضانات في ثلاثة أيام؛ تتجاوز ميزانية الهيئات الحكومية في البوسنة لأربع سنوات.

ولفت لاغومجايا إلى أن فِرقاً من الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والبنك الدولي؛ تفقدت الأضرار التي تسببت بها الفيضانات وأصدرت تقريراً بهذا الشأن؛ سيتبعه البدء في أعمال إعادة الإعمار.

وتعد الفيضانات التي ضربت البوسنة والهرسك وصربيا ومنطقة البلقان في مايو/ أيار الماضي؛ الأسوأ منذ 120 عاماً، وتسببت في غمر مدن بأكملها، وهدم عدد كبير من المنازل، وتشريد الآلاف من منازلهم، وأدت إلى مقتل 35 شخصاً في دول البلقان.

مكة المكرمة