60 ألف حالة تسمم في البصرة بسبب المياه الملوثة

الرابط المختصرhttp://cli.re/gEpDB3

التلوث في البصرة العراقية (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 12-09-2018 الساعة 14:18
بغداد - الخليج أونلاين

أعلن مكتب المفوضية العليا لحقوق الإنسان في محافظة البصرة العراقية عن ارتفاع حالات التسمم من جراء تلوث مياه الشرب إلى 60 ألف حالة.

وقال مدير مكتب المفوضية في البصرة، مهدي التميمي، في بيان له اليوم الأربعاء: "إننا نرصد بقلق ارتفاع حالات الإصابة بالتلوث في المحافظة، حيث وصلت حالات التسمم إلى 60 ألف حالة، وهذه كارثة بيئية خطيرة جداً على حياة المواطن".

واستغرب التميمي من عدم قيام الجهات المعنية بزيادة الإطلاقات المائية، في ظل وجود وفرة مائية كإجراءات لمعالجة المياه، مطالباً وزارة الصحة بالكشف عن نتائج فحوصات الإصابات من جراء تلوث المياه، واتخاذ الإجراءات الوقائية بأقصى سرعة ممكنة.

وتعاني أغلب مدن العراق الجنوبية ذات الغالبية الشيعية من تردّي الوضع الاقتصادي والاجتماعي والخدمي، حيث شهدت طوال السنوات الماضية احتجاجات شعبية واسعة ترتفع وتيرتها تارة وتنخفض تارة أخرى، وذلك ضد فساد الحكومات المتعاقبة منذ الغزو الأمريكي عام 2003.

ومنذ نحو شهرين، اندلعت احتجاجات غاضبة سقط خلالها عشرات الضحايا بين قتيل وجريح، كشفت حجم المعاناة التي يعيشها أهالي مناطق الجنوب، وخصوصاً محافظة البصرة، التي تواجه كارثة إنسانية متمثّلة بتفشّي حالات التسمّم بسبب المياه الملوثة.

واتهم مسؤولون في الحكومة العراقية طهران بقطع عشرات الروافد المائية عن العراق، وقذف المياه المالحة والفضلات الثقيلة في شط العرب؛ التي أدّت إلى انخفاض منسوب المياه وارتفاع نسبة الملوحة إلى أعلى مستوياتها هذا العام، وسط انتشار خطير للأمراض السرطانية والجلدية والمُعدية بين السكان، فضلاً عن نفوق أعداد كبيرة من المواشي والأسماك.

مكة المكرمة