زهير الحارثي

الطابور الخامس يبقى من العوامل المؤثرة في استقرار المجتمعات؛ لكونهم "جواسيس أو عملاء يمارسون نشاطات التجسس والتخريب".

مكة المكرمة