داود أوغلو: وقف إطلاق النار بسوريا غير ملزم إذا هدد أمننا

قال رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو، الخميس، إن وقف إطلاق النار في سوريا لن يكون ملزماً إذا هدد أمن تركيا.

وأضاف داود أغلو أن أنقرة ستتخذ "الإجراءات اللازمة" مع وحدات حماية الشعب الكردية السورية وتنظيم "الدولة" إن تطلب الأمر.

وقال داود أوغلو في تعليقات بثتها قناة سي.إن.إن ترك: "وقف إطلاق النار ليس ملزماً لنا حين يكون هناك موقف يهدد أمن تركيا. سنتخذ الإجراءات اللازمة مع كل من وحدات حماية الشعب وداعش عندما نرى أن الأمر يتطلب هذا".

وتابع: "أنقرة هي المكان الوحيد الذي يقرر التحركات المتعلقة بأمن تركيا".

وأعلنت الهيئة العليا للمفاوضات، الممثلة لأطياف واسعة من المعارضة السورية، الأربعاء، التزامها بـ"هدنة مؤقتة لمدة أسبوعين" لتقييم التزام الطرف الآخر بها.