الدمام المسرحي يحتفي بـ"كروان الدراما السعودية" بكر الشدي

أطلقت اللجنة المنظمة لـ"مهرجان الدمام المسرحي" اسم الفنان الراحل بكر الشدي على دورته الحادية عشرة؛ تقديراً لما قدمه من جهود وعطاءات مميزة من أجل المسرح.

وتأتي مبادرة جمعية الثقافة والفنون في الدمام بتسمية المهرجان باسم الفنان الراحل انطلاقاً من تقاليدها في خدمة المجتمع ثقافياً، وتكريم وإطلاق أسماء ثقافية وفنية على المهرجانات؛ تقديراً وعرفاناً لمسيرتهم المتوجة في خدمة الثقافة.

ونقلت صحيفة "الحياة" عن مدير المهرجان، الكاتب المسرحي عبد العزيز الإسماعيل، قوله إن الراحل "كان أحد أبرز المواهب الفنية التي ظهرت منتصف السبعينات، وأحبها الجمهور على المسرح وعلى شاشة التلفزيون معاً".

اقرأ أيضاً :

مسرح البحرين يستضيف عروضاً عالمية في نوفمبر المقبل

وتابع عبد العزيز الإسماعيل: "وإذا أضفنا إلى ذلك إصراره على إكمال دراسته في المجال الذي يعشقه وهو المسرح، فقد نال شهادة الدكتوراه ليصبح متفرداً في حينه على كل أقرانه كأول من نال الدكتوراه في المسرح، وكعلامة مضيئة في حياة المسرح السعودي غير المسبوقة".

ومن المقرر أن يقدم المهرجان كتيباً تعريفياً عن حياة الفنان الراحل بعنوان: "كروان الدراما السعودية"، متضمناً شهادات من عاصروه في المسرح والتلفزيون، وفيلماً يستعرض ما قدمه من أعمال مسرحية ودرامية.

ويفتتح المهرجان الخميس 27 أكتوبر/تشرين الأول، وتتنافس فيه سبعة عروض مسرحية، وهي "سفر الهوامش" لنادي المسرح في جامعة الطائف، و"دوران" لفرقة أرين المسرحية، و"سجينا صدق" لفرقة نادي المسرح في جازان، و"ضرس العقل" لمجموعة الربليون، و"بدل فاقد" لجمعية الثقافة في الدمام، و"ثلاثة اثنان" لفرقة آي قود، و"فكرة" لفرقة السراج الفنية، وسبعة عروض موازية.

وتخضع المسرحيات للجنة تحكيم العروض المكونة من المسرحي البحريني عبد الله السعداوي، والكاتب المسرحي عباس الحايك، والمسرحي نايف البقمي.

أما لجنة تحكيم النصوص فتتكون من الدكتورة اللبنانية وطفى حمادي، والمؤلف المسرحي الكويتي بدر محارب، والمسرحي مدير جمعية الثقافة والفنون في الأحساء علي الغوينم، وناقد للعروض المسرحية في المهرجان المسرحي التونسي عز الدين العباسي.