• العبارة بالضبط

قطر الخيرية حفرت 10 آلاف بئر في بنغلاديش

أعلنت جمعية قطر الخيرية أنها نفّذت حفر 10 آلاف بئر يصل عمق معظمها إلى 300 متر في المناطق الساحلية من بنغلاديش.

وبحسب صحيفة "الراية" القطرية، فقد شرعت الجمعية في تنفيذ حفر 1800 بئر ارتوازية في مناطق مختلفة من بنغلاديش، من المقرر أن يستفيد نحو 200 ألف شخص منها، بعد حصول مكتب قطر الخيرية بالعاصمة دكا على موافقة الجهات المختصة لتنفيذ هذه الآبار وحفرها.

وقالت قطر الخيرية، في بيان لها الأربعاء، إنها استخدمت خطة بديلة في المناطق التي تعذر فيها إيجاد مياه صالحة للشرب تقضي باستخدام تقنيات حديثة لبناء محطات تحلية المياه، حيث نفّذت في هذا المضمار إنشاء محطات في بعض المناطق التي لا توجد فيها مياه عذبة.

ونفّذت الجمعية مشاريع للري الزراعي في المناطق التي تعاني الجفاف، ونفّذت في هذا المجال 13 مشروعاً للري، من خلال حفر آبار في مناطق مائية، ونقلها بخطوط وأنابيب إلى الأراضي الزراعية، ليجد المزارعون فرصة استغلال أراضيهم بشكل أفضل.

اقرأ أيضاً :

انطلاق فعاليات مهرجان كلباء الثقافي في الشارقة بمشاركة خليجية

وقال مدير مكتب قطر الخيرية ببنغلاديش، محمد أمين حافظ، إن قطر الخيرية نفّذت العديد من مشاريع المياه في بنغلاديش التي يعاني سكان مناطق عديدة فيها ندرة المياه، لارتفاع نسبة الملوحة فيما هو موجود منها، وهو ما نتج عنه انتشار الأمراض والأوبئة بين سكان تلك المناطق.

وأوضح أن الجمعية لن تألو جهداً في إنجاز مشاريع تمكن السكان من الحصول على المتطلبات الأساسية للحياة الكريمة، وعلى رأسها المشاريع الخاصة بتوفير المياه التي تعدّ عصب الحياة للكائنات الحية، مشيراً إلى جهود قطر الخيرية في هذا المجال على مستوى العالم، وعلى مستوى بنغلاديش التي تعددت مشاريع الجمعية فيها.

وأشار إلى أن بنغلاديش تعد من الدول التي تتميز فيها قطر الخيرية بجهودها الكبيرة في مجال المياه والإصحاح، وقد نفّذت حفر 10 آلاف بئر يصل عمق معظمها إلى 300 متر في المناطق الساحلية من بنغلاديش التي يعاني سكانها شح المياه الصالحة للشرب؛ لعجزهم عن الوصول إليها نظراً لملوحة المياه السطحية، من جهة، ولعجزهم عن الوصول إلى المياه العذبة التي تحتاج حفراً عميقاً يكلف أموالاً طائلة ليست في قدرة السكان من جهة أخرى.