• العبارة بالضبط

وفاة "فنان الشعب" رفيق سبيعي عن عمر ناهز 86 عاماً

توفي الفنان السوري الشهير، رفيق سبيعي، الخميس، عن عمر ناهز الـ 86 عاماً، بعد مسيرة فنية حافلة.

ولُقب الراحل بـ "فنان الشعب"، وهو أحد أعمدة الدراما السورية في المسرح والتلفزيون والإذاعة والسينما.

ولد سبيعي في حي البزورية في دمشق، وكان من رواد الحركة الفنية في مسارح دمشق ونواديها، ممثلاً ومطرباً ومنولوجست، منذ بداية خمسينيات القرن الماضي.

اقرأ أيضاً :

ناصر القصبي ينهي "العاصوف" ويستعد لـ "سيلفي"

وصنع سبيعي شخصية "أبو صياح" الشهيرة، بعد بداية ظهوره في التلفزيون عبر مسلسل "مطعم السعادة" مع فنانين عدّة؛ منهم دريد لحام، ونهاد قلعي.

كما قدّم الراحل برنامج "حكواتي الفن" الأسبوعي الإذاعي طيلة 12 سنة.

ومن أبرز أعماله مسرحية أبطال بلدنا عام 1960، وفيلم سفر برلك، وشارك سبيعي في مسلسلات عدة؛ أبرزها: أهل الراية، وليالي الصالحية، وأيام شامية، والخشخاش، وحمام الهنا، ومقالب غوار.

وابتعد "فنان الشعب" عن الدراما التلفزيونية منذ جسّد شخصية "الزعيم" خلال عام 2015، في العمل اللبناني-السوري المشترك "بنت الشهبندر".