• العبارة بالضبط

كاتب كويتي يهاجم ابن تيمية وابن باز عبر "العربية"

أثار هجوم كاتب كويتي عبر قناة العربية، الجمعة، على أبرز علماء السعودية المعاصرين، زاعماً أنهم سبب في التخلف، ردود فعل غاضبة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

الكاتب الكويتي فؤاد الهاشم، شن هجوماً لاذعاً في مداخلة على قناة "العربية" على الشيخين الراحلين؛ ابن باز، و ابن عثيمين، إلى جانب شيخ الإسلام ابن تيمية، زاعماً أنهم سبب "التخلف"، وأنهم "لا يريدوننا حتى أن نلبس هذا القميص"، مشيراً إلى القميص الذي يرتديه خلال المقابلة.

وتابع: "يريدوننا أن نلبس الزي الأفغاني، إذ إن التيار الديني سواء أكان متشدداً أم لا، سيكون منغلقاً".

وعبر وسم #الهاشم_عبر_العربية_يشتم_ابن_باز طالب ناشطون السلطات السعودية، لفت نظر قناة "العربية" لتكرارها استضافة أشخاص هاجموا السعودية بشكل مباشر أو غير مباشر.

اقرأ أيضاً :

عيد الجيش العراقي.. ذكرى تنبش أوجاعاً لـ"جيش مذهبي"

ورصد "الخليج أونلاين" عدداً من التغريدات الغاضبة على النحو التالي:

تجدر الإشارة إلى أن قناة العربية أثارت غضب السعوديين في فبراير/شباط الماضي؛ عندما بثت فيلماً وثائقياً عن الأمين العام لـ "حزب الله"، حسن نصر الله، بعنوان "حكاية حسن"، حيث اعتبره مغردون سعوديون تلميعاً ودعايةً له.

ولاقت تغطية القناة أيضاً لمحاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا، التي جرت منتصف يوليو/تموز الماضي، سخطاً واستنكاراً واسعين من السعوديين، متهمينها بعدم المهنية والموضوعية، وطالبوا حينها العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، بإغلاقها؛ لكونها محسوبة على المملكة، لكنها لا تمثل توجهات السعوديين، بحسب قولهم.

وقناة "العربية" هي إحدى قنوات مجموعة "mbc" التلفزيونية السعودية، يمتلكها وليد بن إبراهيم بن عبد العزيز آل إبراهيم، وهو أخو الجوهرة بنت إبراهيم، أرملة الملك الراحل فهد بن عبد العزيز آل سعود، وتعد أول قناة "فضائية" عربية خاصة وغير مشفرة، أطلقت عام 1991.