لوحة فسيفسائية لرسام أمريكي تجمل أبرز أحداث 2016

نهاية كل عام ميلادي تجتهد وسائل الإعلام والمراكز الثقافية والبحثية في إحصاء حصاد العام من الأحداث، وقد يذهب بعضها لحصاد تخصصي؛ كأن يحصي أبرز الأحداث الاقتصادية، أو الرياضية.

هذا العام شهد مبادرة مبتكرة فريدة من نوعها، جمع فيها الفنان الأمريكي، نيف بافارسكي، 127 حدثاً هي الأبرز من وجهة نظره من أحداث عام 2016، في مساحة لوحة فنية زاهية الألوان.

واستلهم في ذلك أعمال الفنان الهولندي جيروم بوش (1450-1516)، الذي استخدم صور العفاريت والحيوانات نصف البشرية والماكينات في تصوير ما يراه شرور الإنسان وخطيئته وفشله الأخلاقي، وقام بافارسكي بتجميع أحداث 2016 في لوحة فسيفسائية.

اقرأ أيضاً :

عيد الجيش العراقي.. ذكرى تنبش أوجاعاً لـ"جيش مذهبي"

ونشر الرسام على حسابه في إنستغرام لوحة رسم داخلها 127 رمزاً، كل رمز فيها يدل على حدث سياسي أو ثقافي لافت مرّ سنة 2016.

وبحسب صحيفة الشرق القطرية، تبدو اللوحة معقّدة ومزدحمة بالناس والمخلوقات العجائبية، والاستخدام المكثف للأشكال الرمزية والأيقونات.

فنجد في اللوحة مثلاً طلاق براد بيت من أنجلينا جولي، وشخصيات غيّبها الموت مثل محمد علي كلاي، والمغني برنس، وفيدل كاسترو، كما نجد فيها رمزاً لمأساة اللاجئين السوريين، وانتخاب ترامب المفاجئ، وفعاليات رياضية.

أمر آخر سجلته اللوحة وكان له حضور قوي في عامنا الفائت، هو لعبة البوكيمون، وحصول الممثل ليوناردو على أول أوسكار، وطبعاً لا ننسى البريكسيت، أو انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ويمكن القول إن اللوحة سجلت 127 حدثاً هي الأبرز من وجهة نظر الفنان الأمريكي.