• العبارة بالضبط

وفاة سوري بألمانيا تعرض لضرب مبرح باحتفالات رأس السنة

توفي لاجئ سوري يبلغ من العمر 15 عاماً، متأثراً بإصابته من جراء تعرضه للضرب المبرح على يد مجهولين ليلة رأس السنة، في مدينة بريمن شمالي ألمانيا.

وقال المدعي العام في المدينة، فرانك باساو، في بيان له الأحد، إن الشاب الذي تعرض للضرب ليلة رأس السنة، توفي في المستشفى الذي نُقل إليه لتلقي العلاج.

وأوضح أن التحقيقات المتعلقة للكشف عن ملابسات الحادث مستمرة، مشيراً إلى عدم إمكانيته تقديم معلومات مفصلة عن الفاعلين.

اقرأ أيضاً :

حملة ضد #شبيحة_بشار_بالسعودية نصرة للسوريين

من جهة أخرى، ذكرت وسائل الإعلام الألمانية أن الشرطة تعتقد بأن الحادث لا يقف وراءه يمينيون متطرفون أو أشخاص معادون للأجانب؛ بسبب عدم وجود مواطنين ألمان ضمن منفذي الاعتداء.