رحيل السعودي مساعد الرشيدي شاعر القصيدة المحكية

تُوفي، في ساعة متأخرة من مساء الأربعاء، الشاعر مساعد الرشيدي، بعد معاناة مع المرض، دخل على أثرها مستشفى مدينة الملك عبدالعزيز الطبية في الحرس الوطني عن عمر 54 عاماً.

وأعلن مقربون من الشاعر خبر الوفاة، حيث غرد الشاعر "فهد عافت"، صديقه المقرب على حسابه على تويتر: "إنّا لله وإنّا إليه راجعون.. إلى جنّةٍ عرضها السموات والأرض يا صاحب عمري.. يا مساعد الرشيدي.. اللهم ارحمه واغفر له واعف عنه وأسكنه جنتك".

ويُعتبر الشاعر مساعد الرشيدي المولود بالدمام عام 1962 أحد أهم شعراء القصيدة المحكية في الخليج، وصاحب تجربة ثرية امتدت أكثر من 3 عقود.

وتصدر وسم بعنوان #مساعد_الرشيدي_في_ذمة_الله التداول على موقع التواصل الاجتماعي تويتر في السعودية، حيث تذاكر المغردون قصائده ورثاه أصدقاؤه.