• العبارة بالضبط

فنانون عرب عادوا إلى الفن بعد "ندم" الاعتزال.. تعرف عليهم

لا يطيق الكثير من الفنانين الابتعاد عن الشهرة والأضواء وعدسات السينما وخشبة المسرح كثيراً، كما لا يتحمل الكثير منهم مفارقة المستوى المادي الذي اعتادوه لسنوات طويلة منذ عرفوا الشهرة وعرفتهم.

حيث يضطر الكثير منهم إلى العودة للفن مجدداً؛ إرضاء لشغفهم الفني أو المادي أو الاجتماعي، في ظل ترحيب من جمهورهم الذي لا يعرف في معظم الأحيان لماذا غابوا؟ ولا كيف عادوا، إلا أنهم في كل الأحوال يحتفظون لفنانيهم بالحب والتقدير سواء في حال الغياب أو الحضور.

وكانت المطربة نجاة والفنانة شيريهان، أحدث الذين عادوا إلى ساحة العمل الفني خلال الأيام الماضية، حيث فاجأت المطربة نجاة الصغيرة جمهورها بطرح كليب جديد عادت به بعد غياب طويل كان الجميع يتوقع أن يمتد دون رجعة، في حين وقّعت شيريهان عقداً مع "العدل غروب"؛ تدشيناً لأعمالها الفنية بعد غياب طويل.

كما سبقهن عدد كبير من الفنانين الذين فضّلوا العودة بعد غياب لأسباب مختلفة؛ منهم حسن يوسف، والمطرب محمد عبده، ومحسن محيي الدين، وسهير البابلي، وصابرين، والفنان المغربي عبد الهادي بلخياط، وآخرون.

نجاة الصغيرة

- عودة نجاة "كل الكلام"

بعد أن تقدم بها العمر، فضّلت المطربة نجاة الصغيرة الابتعاد عن الساحة الفنية، محتفظة لنفسها بمكانة لا تقبل المنافسة بين المطربين العرب، عبر صوت دافئ وأغانٍ يزداد عشاقها يوماً بعد يوم.

وبعد أعوام طويلة من الاعتزال، فوجئت الأوساط الفنية بأن المطربة نجاة كانت تجهز منذ عام لأغنية جديدة (كل الكلام)، اختارت أن تعود بها إلى جمهورها والساحة الغنائية العربية، من كلمات الشاعر عبد الرحمن الأبنودي، وتلحين الملحن السعودي طلال، وتوزيع يحيى الموجي، لتحقق مشاهدات الكليب على يوتيوب أرقاماً كبيرة، عبّرت عن مدى الشعبية التي ما تزال تحتفظ بها المطربة الكبيرة بين مستمعي الأغنية العربية.

Sherihane

- شيريهان

غابت الفنانة شيريهان عن الساحة الفنية منذ 15 عاماً بسبب إصابتها بعدد من الأمراض، وكانت العودة المفاجئة من خلال شركة (العدل غروب)، التي تعاقدت معها على بطولة عمل فني وصفته الشركة بأنه ضخم، إلا أنها لم تكشف عن تفاصيله حتى الآن.

في حين كشفت مصادر صحفية أنه عبارة عن مسلسل درامي سيتم عرضه في شهر رمضان المقبل، يعكف على كتابته السيناريست مدحت العدل، بالإضافة إلى عمل مسرحي من إخراج خالد جلال، على مسرح الزمالك.

اقرأ أيضاً :

شاهد: متقاعد يحول منزله إلى متحف يعرض تاريخ البحرين

- محسن محيي الدين

محسن محيي الدين

(الفتى الشقي) كان من أشهر الذين عادوا بعد غياب امتد نحو 22 عاماً، منذ أن اعتزل العمل الفني بسبب الالتزام الديني، وكان آخر فيلم قام ببطولته (اللعب مع الشياطين)، عام 1991، ليختفي تماماً عن الأنظار، حتى ظهر مجدداً في فيلم (الخطاب الأخير)، عام 2013.

حنان-ترك

- حنان ترك

ارتدت الفنانة حنان ترك الحجاب، وغابت عن الأعمال الفنية مدة 3 سنوات، إلا أنها لم تغب عن الساحة تماماً، حيث شاركت في العديد من المنتديات الاجتماعية والعامة، إلى أن قررت العودة مرة أخرى في 2009 مرتدية الحجاب، في مسلسل (هانم بنت باشا)، وفي عام 2012 قررت الاعتزال مرة ثانية بعد مسلسلها (أخت تريز).

حسن يوسف

- حسن يوسف

كان اعتزال الفنانين حسن يوسف وزوجته شمس البارودي، مفاجأة بعد التزامهما الديني عام 1990، والذي جاء في سياق موجة التزام الفنانين التي انتشرت في التسعينيات، وكان العمل الذي ودّع به مشاهديه هو (الشقيقتان)، إلا أنه عاد مجدداً للفن بعد 13 عاماً، ليقدم عدداً من المسلسلات التلفزيونية، في مقدمتها (إمام الدعاة)، عن قصة حياة الشيخ محمد متولي الشعراوي.

أما زوجته شمس الباردوي، فرغم أنها خلعت النقاب الذي ارتدته مع اعتزالها الفن، فإنها لم تعد إلى التمثيل كما فعل زوجها.

محمد-عبده

- محمد عبده

8 سنوات هي التي غاب فيها المطرب السعودي محمد عبده عن ساحة الغناء التي تألق فيها، ليتوج على عرشها بلقب "فنان العرب"، وذلك بين عامي 1989 و1997، رغم أنه كان مشاركاً في الأغاني الوطنية، وبعد انقضاء السنوات الثماني عاد عبده إلى الغناء العاطفي مرة أخرى.

صابرين2

- صابرين

أثارت صابرين الجدل بتوقفها عن التمثيل وارتدائها الحجاب عام 1999، فور انتهائها من بطولة مسلسل (أم كلثوم)، كما أثارت نفس الجدل بعد ذلك بخمس سنوات بقرار عودتها بالحجاب، وانتقد بعض المتابعين قبولها تمثيل أدوار تكشف فيه عن شعرها عبر ارتداء "باروكة".

فضل-شاكر

- فضل شاكر

أما المطرب فضل شاكر فقصته مختلفة؛ حيث اعتزل الغناء وظهر في عدد من الفيديوهات مؤيداً لبعض الفصائل المسلحة، بعد أن أصدر 11 ألبوماً غنائياً و21 أغنية منفردة؛ خلال رحلته الفنية التي امتدت من عام 1998 حتى 2012. ودون أسباب معلنة أيضاً فاجأ شاكر الوسط الفني بقرار عودته إلى الساحة الغنائية في 2015.

شاهيناز

- شاهيناز

اعتزلت المطربة شاهيناز الفن في مارس/آذار 2008، غير أن هذا الاعتزال لم يدم سوى 3 سنوات فقط، لتعود بعدها مرتدية الحجاب في ألبوم غنائي ديني بمنتصف 2011، كما أسهمت في تقديم برنامج نسائي على قناة "مصر 25"، التي أطلقتها جماعة الإخوان المسلمين في مصر بعد ثورة يناير 2011.

اقرأ أيضاً :

شاهد.. كاظم الساهر ينفي دعمه لمليشيا "الحشد الشعبي"

- عبد الهادي بلخياط

عبدالهادي بلخياط

استمر ابتعاد الفنان المغربي عبد الهادي بلخياط نحو 8 سنوات، حين اعتزل الفن واتجه للإنشاد الصوفي، إلا أنه عاد مرة أخرى للغناء في 2015، في مهرجان "موازين".

سهير رمزي

- سهير رمزي

بعد أدوار عرفت بأنها من أكثر أدوار الإغراء في السينما المصرية، قررت الفنانة سهير رمزي اعتزال الفن وارتداء الحجاب عام 1993، لتضع نهاية مؤقتة لمسيرة فنية مثيرة للجدل بدأت عام 1956، إلا أنها قررت استكمال تلك المسيرة في عام 2006، حين شاركت في مسلسل (حبيب الروح).

سهير البابلي

- سهير البابلي

أما "سكينة" ومعلمة "المنطق" في مدرسة المشاغبين، سهير البابلي، فقد ارتدت الحجاب أيضاً عام 1997، بعد أن قدمت عدداً كبيراً من المسرحيات والأفلام والمسلسلات التلفزيونية والإذاعية، وعات مجدداً إلى عالم الفن عام 2006، من خلال مسلسل (قلب حبيبة).

عبد الرحمن المرشدي

- عبد الرحمن المرشدي

بعد أن قدم الفنان الكوميدي العراقي، عبد الرحمن المرشدي، عدداً من المسرحيات، قرر الاعتزال، ولكنه سرعان ما اشتاق للعودة مجدداً في 2013، وذلك بعد عامين فقط من الابتعاد عن الساحة الفنية.

عفاف شعيب

- عفاف شعيب

ولم يختلف وضع الفنانة عفاف شعيب كثيراً عن زميلاتها في الوسط الفني؛ حيث اعتزلت وارتدت الحجاب في أوائل التسعينيات، وعادت أيضاً للفن مجدداً في عام 1998، لتقوم بأداء عدد من المسلسلات الدينية والاجتماعية.

ويذكر لها المصريون انتقادها الحاد لشباب ثورة يناير 2011، متهمة إياهم بأنهم كانوا السبب في منعها من شراء طعام "الريش" لحفيدها، "وهو نوع من اللحوم غالية الثمن"، وهو ما كان سبباً في السخرية منها بشكل موسع على شبكات التواصل الاجتماعي.

منى عبد الغني

- منى عبد الغني

عرفها الجمهور بعدد من الأغاني الخفيفة، وعضويتها في فريق "الأصدقاء" الغنائي في أوائل الثمانينيات، إلا أنها في عام 2001 قررت الاعتزال، وعادت بعدها بعامين لتشارك في عدد من المسلسلات والبرامج.