تعرف على آخر الإضافات لخدمة "الإنترنت العالمي"

بعد تخلي شركة "جوجل" عن مشروع إيصال الإنترنت إلى المناطق النائية من العالم، بواسطة طائرات "تيتان" المسيرة، باتت المناطيد التي رافقت المشروع ذاته الشغل الشاغل للعملاق الأمريكي من أجل تحقيق الحلم ذاته، وإكمال حدود القرية العالمية التي أرست قواعدها الشبكة العنكبوتية.

20130609-IMG_6750

وأعلنت الشركة، عبر صفحتها الرسمية على موقع "بلوج"، أنها مستمرة في تطوير "مشروع لون" الذي بدأت به قبل أربع سنوات، في حين أوضحت أنها أضافت اليوم جهداً نوعياً لمشروعها؛ وذلك بالاعتماد على الذكاء الصناعي لتوجيه المناطيد إلى مناطق محددة، والحفاظ على مسارها.

ibis

اقرأ أيضاً :

أردوغان: نحتاج دعم الخليج ونرفض "دولة" بشمال سوريا

وقالت الشركة إنها ستوفر من خلال الذكاء الصناعي قرابة سبعين منطاداً؛ حيث ستتمكن من خلال 30 منطاداً من تغطية المناطق التي كانت الشركة قد رصدت قرابة مئة منطاد فيها، بالتعاون مع "فيسبوك" و"مايكروسوفت" وغيرهما من الشركات العالمية.

google-loon-freezer-ft

وتهدف "جوجل" من خلال مشروعها إلى توفير الاتصال بالإنترنت لنحو أربعة مليارات شخص في العالم، من الذين لا يستطيعون الوصول إلى شبكة الإنترنت، لا سيما في المناطق الريفية التي يصعب الوصول إليها.

google-balloons

وبحسب موقع "تيك نيوز وورلد" التقني، تقوم الشركة حالياً بإطلاق المناطيد في جميع أنحاء العالم على شكل حلقات، حيث سيتم تحريكها في طبقة "الستراتوسفير"، وستتناوب المناطيد التغطية في هذه الطبقة من الغلاف الجوي، التي تعد إحدى طبقات الجو العليا التي يمتد ارتفاعها من (18 - 50) كم فوق سطح البحر.

1

25075954