شرطة ألمانيا تستبدل العمل الورقي بهواتف "لوميا"

بعد عامين على اختفائه من ساحة المنافسة وتوقّف إنتاجه، عاود هاتف "لوميا" ظهوره على الساحة التقنية، ولكن ليس لحاجة السوق أو المستخدم العادي له، وإنما لاستخدامه من قبل أفراد الشرطة الألمانية في هامبورغ.

hamburg-police-2

هاتف "لوميا" الذي ينتجه عملاق البرمجيات الأمريكي "مايكروسوفت"، بالتعاون مع شركة "HP" المسؤولة عن تصميم الهاتف، سيُستخدم من قبل 900 شرطي ألماني في هامبورغ مع نظام "ويندوز 10"، الذي يُعد أحد أهم الأسباب التي دفعت السلطات الألمانية لاختياره.

اقرأ أيضاً :

إذا كنت طبيباً أو طالب طب.. فلا غنى لك عن هذه التطبيقات

وبحسب موقع "سي نت" التقني، فإن توجه السلطات الألمانية لاستخدام هواتف "مايكروسوفت" العاملة بنظام "ويندوز 10"، وغيرها من الجهات الأمنية حول العالم؛ يأتي للحفاظ على الوقت الذي يقضيه أفراد الشرطة في الكتابة على الورق، حيث سيتم إدخال البيانات رقمياً، وإرسالها مباشرة إلى قاعدة البيانات الرئيسية.

وسيتضمن العقد، بحسب موقع "MS Power User" التقني، تقديم "مايكروسوفت" تطبيقاً يحتوي على كافة الخدمات التي يتطلّبها عمل الشرطة بكل أقسامها، حيث سيعمل التطبيق على هواتف "لوميا"، والأجهزة اللوحية، وأجهزة الحاسوب العاملة بنظام "ويندوز 10".

hamburg-police-1

ونقل الموقع عن المتحدث باسم شرطة هامبورغ، أنها اشترت 900 هاتف "لوميا" بسعر 100 ألف يورو، ما يعادل 107.400 دولار أمريكي.

الجدير بالذكر أن سبب تراجع هواتف "لوميا" وتوقف إنتاجها هو قلة التطبيقات في متجرها، وعدم وجود المطوّرين بالعدد الذي تحتويه منصتا "آندرويد" و"آي أو إس"، وهو الأمر الذي يعدّ ميزة لأفراد الشرطة؛ وذلك لاعتمادهم على النظام أساساً وبعض التطبيقات التي توفرها مجاناً الشركة الأم "مايكروسوفت".