• العبارة بالضبط

مهرجان "الكويت للسينما" ينطلق بمشاركة 23 فيلماً

تنطلق مساء الجمعة الدورة الأولى من مهرجان الكويت السينمائي، التي يُعرض فيها 23 فيلماً تتنافس على جوائز المهرجان، من أصل 36 تقدمت للاشتراك.

ومن على خشبة مسرح الدسمة، في مكتبة الكويت الوطنية، أعرب رئيس المهرجان، شاكر أبل، مساء الخميس، عن تمنياته بأن تكون هذه الدورة من المهرجان مميزة وتحظى بمشاركة وقبول كبيرين لدى المهتمين بالحدث، مشيراً إلى "عرض 23 فيلماً تتنافس على جوائز المهرجان، من أصل 36 تقدمت للاشتراك".

وقال أبل إنه تم استبعاد عدد من الأفلام الركيكة والدعائية، في حين رُفض فيلم واحد من قبل اللجنة الرقابية، بعد رفض المخرجة استبعاد المشاهد التي اعترضت عليها اللجنة، بحسب صحيفة الأنباء الكويتية.

وأضاف: "وجهت إدارة المهرجان الدعوة لحضور المهرجان لكل فناني وإعلاميي الكويت للحضور ومساندة الشباب المتقدمين للمنافسة"، مؤكداً أهمية وجود العنصر النسائي في لجنة التحكيم كما يشارك في المسابقة، وقال: "تم اختيار مي النقيب لتكون عضوة في لجنة التحكيم".

وعن عدم وجود أفلام روائية طويلة ضمن المسابقة، أوضح: "لم تخصص جائزة ضمن فعاليات هذه الدورة للأفلام الروائية الطويلة، بناء عليه لم نفتح باب الاشتراك لهذه الفئة هذا العام على أمل أن نستقبلها في الدورة المقبلة".

وتابع قائلاً: "العروض ستكون في إحدى قاعات مكتبة الكويت الوطنية، وهناك الديوانية التي ستتيح لجميع السينمائيين الالتقاء ببعضهم البعض، على أن يقام مناقشة للفيلم وجلسة نقدية في أعقاب العرض".

من جانبه قال كاتب السيناريو والمخرج غسان عبد الله خلال المؤتمر الصحفي: "كان من المفترض أن يقام المهرجان منذ زمن بعيد، فالحركة الفنية الكويتية كبيرة، وكان هناك توأمة بين الدراما والمسرح الكويتي والسوري، وتمكين المرأة في الكويت شيء مميز جداً، وهذا انعكاس طبيعي جداً لعدد السيدات والفتيات المشاركات في المهرجان".

اقرأ أيضاً :

أوتار سعودية قطرية تركية تختتم مهرجان "كتارا.. الوتر الخامس"

أما عن الورشة، فأكد السيناريو والمخرج قائلاً: "السيناريو هو أساس العمل. في ورشاتي عادة كنت أبدؤها قبل المهرجان بأسبوع، حتى ننتهي منها بإنتاج فيلم أو اثنين يعرضان على هامش المهرجان، ولكن لضيق الوقت ستكون هذه الورشة نظرية إلى حد ما".

وأضاف: "طلب مني عند حضوري اختصار الأعداد التي تقدمت للاشتراك في هذه الورشة، لكني وجدت عند الاطلاع على أوراقهم أنه على الرغم من عددهم الكبير، إلا أنهم امتلكوا قدراً كبيراً من الوعي والخيال فيما قدموه من موضوعات للاشتراك في الورشة".