• العبارة بالضبط

قلق من الانتخابات الإيرانية يؤجل عقوبات أمريكية جديدة

قال مشرعون أمريكيون، الثلاثاء، إن مشروع قانون بمجلس الشيوخ لفرض عقوبات جديدة على إيران تأجل؛ بسبب مخاوف بشأن الانتخابات الرئاسية الإيرانية في مايو/أيار المقبل، التي يسعى فيها المحافظون لإزاحة الرئيس حسن روحاني.

وكان أعضاء من مجلس الشيوخ عن الحزبين الديمقراطي والجمهوري قد قدموا مشروع القانون في مارس/آذار الماضي؛ سعياً لفرض عقوبات أمريكية "أشد" على إيران؛ بسبب تجارب صواريخ باليستية وغيرها من الأنشطة غير النووية.

لكن رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ السيناتور الجمهوري بوب كوركر قال الثلاثاء، إن مشروع القانون لن يمضي قدماً في الوقت الراهن؛ بسبب قلق الاتحاد الأوروبي من احتمال تأثيره على الانتخابات المقبلة في إيران، بحسب ما نقل عنه موقع قناة "الحرة" الأمريكية.

اقرأ أيضاً:

ترامب يحمّل أوباما مسؤولية استخدام الأسد للكيماوي

وكوركر من رعاة مشروع القانون، إلى جانب عدد من الأعضاء الجمهوريين والديمقراطيين بلجنة العلاقات الخارجية.

ودعا روحاني في حملته إلى المزيد من الحريات الشخصية ووصف الاتفاق النووي الذي وقعته بلاده مع القوى العالمية في عام 2015 بأنه "من أهم إنجازاته".

ونَص الاتفاق على موافقة إيران على الحد من أنشطتها النووية مقابل تخفيف العقوبات الدولية عنها، لكن إيران لم تلتزم ببعض بنود الاتفاق الذي يحظر عليها إجراء أي تجارب صاروخية باليستية.