• العبارة بالضبط

السعودية: إيران ونظام الأسد يتاجران بالقضية الفلسطينية

أكّد المندوب السعودي لدى الأمم المتحدة، عبد الله المعلمي، أن ممارسات النظام السوري أتاحت الفرصة لتمدّد الجماعات الإرهابية؛ مثل تنظيمي الدولة والنصرة.

وجدّد المعلمي، في كلمة أمام مجلس الأمن، مساء الخميس، اتهامات بلاده بمواصلة النظام السوري استخدام السلاح الكيماوي ضد شعبه.

كما ذكّر بموقف السعودية الداعم لحقوق الفلسطينيين، داعياً إسرائيل للانسحاب من كافة الأراضي العربية المحتلّة، ومن ضمنها الجولان، وفق ما ذكرته روسيا اليوم.

وأشار، خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي حول الشرق الأوسط، إلى أن فلسطين تحوّلت لقضية تحاول الأنظمة في إيران وسوريا المتاجرة بها.

وأضاف ‏المندوب السعودي أن النظام السوري يقصف شعبه بمساعدة مليشيات تدعمها ⁧‫إيران،‬⁩ وعلى رأسها حزب الله اللبناني.

ولفت إلى أن الرياض أيّدت الضربات الأمريكية الأخيرة في سوريا، مشيراً إلى أن بلاده مستعدّة للمشاركة في أي جهد دولي للقضاء على المنظمات الإرهابية.

وجدّد المعلمي دعم السعودية للمبعوث الأممي إلى سوريا، ستافان دي مستورا، وما تم الاتفاق عليه في "جنيف 1"؛ من تشكيل هيئة حكم انتقالية تنهي الأزمة السورية.

وبخصوص إيران، أفاد المندوب السعودي بأن العالم "يشهد كل يوم دلائل على استخفاف طهران بالمبادئ والأعراف الدولية".

اقرأ أيضاً :

إيران أعدمت 44 ناشطاً عربياً وكردياً خلال عام

وأضاف المعلمي أن إيران مستمرة في دعم "المليشيات الإرهابية".