• العبارة بالضبط

فوز مرشح قطر بمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية

فاز محمد الحجي، مرشح قطر، بمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية؛ وذلك في الانتخابات التي استضافتها مدينة بيونغ يانغ الكورية الجنوبية، على هامش الكونغرس الـ80 للاتحاد الدولي للصحافة الرياضية، الذي يُقام في الفترة ما بين الـ9 والـ13 من مايو/أيار الجاري.

ونالت قطر ثقة الإعلام الرياضي العالمي بعد فوز مرشحها، وحصوله على أغلبية أصوات الجمعية العمومية، التي جددت الثقة أيضاً برئيس الاتحاد الدولي، الإيطالي جياني ميرلو، رئيساً لولاية رابعة على التوالي، تمتد حتى عام 2021؛ إثر فوزه بالتزكية، وفقاً لوكالة الأنباء القطرية.

-1252

وجاء فوز الحجي تأكيداً أيضاً للثقة الخليجية والعربية التي احتضنت المرشح القطري، وقدمت له الدعم اللازم الذي لم يأتِ من فراغ؛ بل جاء ترجمة لما تقدمه قطر للإعلام الرياضي الإقليمي والقاري والدولي.

وتوجه الحجي، بعد فوزه بالانتخابات، بالشكر والامتنان إلى أسرة الصحافة الرياضية العالمية على الثقة التي منحته إياها الجمعية العمومية.

واعتبر الحجي أن نجاحه يحسب لما تقدمه قطر للرياضة العالمية، والذي توج بالنجاح باستضافة كأس العالم 2022 في قطر، إضافة إلى انتزاعها العديد من الأحداث الرياضية العالمية في مختلف الألعاب.

520

وبفوز الحجي بهذا المنصب، يكون قد أضاف إلى سجله إنجازاً جديداً، بعد فوزه العام الماضي بمنصب نائب رئيس الاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية، قبل أن يستقيل؛ بسبب المخالفات التي ضربت عمل الاتحاد وأدت إلى إسقاطه باستقالة رئيسه محمد قاسم.

ولم يكن فوز الحجي بالمنصب الدولي الرفيع محض صدفة؛ بل جاء نتيجة التراكم للعمل الذي قدمته لجنة الإعلام الرياضي القطرية؛ إذ توجته باستضافة كونغرس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية العام الماضي في الدوحة، ونالت على إثره شهادات عالمية بأنه الكونغرس الأكثر نجاحاً في تاريخ الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية الذي بدأ عمله عام 1924.