بوتين: لا ضرورة لتزويد أكراد سوريا بالسلاح

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الاثنين، إن موسكو لا ترى ضرورة لتزويد الأكراد السوريين بالسلاح، لكنها ستواصل اتصالاتها معهم.

وأضاف بوتين خلال مؤتمر صحفي في العاصمة الصينية بكين، أن "روسيا ستواصل اتصالاتها مع الأكراد السوريين، وليس هناك ما يدعو تركيا للقلق"، وتابع: "عكس دول أخرى، لا نعلن عن أي شحنات أسلحة للكيانات الكردية".

وأكد: "لا نعتقد أننا بحاجة لبدء هذا".

اقرأ أيضاً:

فورين بوليسي: العلاقات الأمريكية التركية دخلت في أزمة عميقة

وقال: إن "مشاركة الأكراد في المعركة ضد تنظيم الدولة تعني أن من المنطقي مواصلة الاتصالات معهم حتى لو لمجرد تجنب وقوع اشتباكات (بطريق الخطأ)".

وكانت واشنطن قد أعلنت نيتها تسليح وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا، وقوات سوريا الديمقراطية، وذلك في إطار الاستعداد لبدء معركة الرقة لاستعادة المدينة من قبضة تنظيم الدولة.

وحدات حماية الشعب الكردية، وما يعرف بقوات سوريا الديمقراطية، تعتبر أذرع تابعة لحزب العمال الكردستاني، الذي يخوض حرباً ضد الدولة التركية، ومصنّف في تركيا وأمريكا على أنه "منظمة إرهابية".

واعترضت أنقرة على الخطوة، وأبدت مخاوفها من تسليح هذه الجماعات.