السعودية: قمم ترامب ستؤدي إلى "تغيير قواعد اللعبة"

قالت المملكة العربية السعودية، الأربعاء، إن الحوار الذي سيجري في قمم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، المزمع عقدها في الرياض يومي السبت والأحد القادمين، ستؤدي إلى تغيير قواعد اللعبة.

جاء ذلك على الموقع الإلكتروني الرسمي للقمة العربية الإسلامية الأمريكية الذي دشنته السعودية، وورد فيه: "48 ساعة حوار يؤدي إلى تغيير قواعد اللعبة".

ويرجح متابعون أن المقصود بـ"تغيير قواعد اللعبة" في المنطقة هو إيران، التي تتدخل في شؤون دول المنطقة العربية، وتثير الكثير من المشاكل، خصوصاً في العراق وسوريا واليمن، عبر دعم المليشيات التابعة لها لزعزعة أمن هذه البلدان.

وتشهد العلاقات بين السعودية وإيران أزمة حادة، عقب إعلان الرياض، في 3 يناير/كانون الثاني 2016، قطع علاقاتها الدبلوماسية مع الأخيرة، على خلفية الاعتداءات التي تعرضت لها سفارة المملكة بطهران، وقنصليتها بمدينة مشهد، شمالي إيران، وإضرام النار فيهما.

كما يخيم التوتر على العلاقات بين أمريكا وإيران بسبب عدد من الملفات، أبرزها الملف النووي الإيراني.

اقرأ أيضاً :

كاميرات المراقبة.. ضرورة أمنية توثق أطرف لحظات الإنسان وأصعبها

وتستضيف المملكة العربية السعودية، قمة تشاورية خليجية، و3 قمم ستجمع ترمب مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وقادة دول الخليج، وزعماء دول عربية وإسلامية.

وزيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب للسعودية، هي أول زيارة خارجية له، منذ توليه منصبه في 20 يناير/ كانون الثاني الماضي.

وخلال الأيام الماضية، وجّه العاهل السعودي دعوات لعدد من القادة؛ لحضور القمة العربية الإسلامية الأمريكية.

كما وجه الدعوة لجميع قادة دول الخليج، لحضور كل من القمة العربية الإسلامية الأمريكية، والقمة الخليجية الأمريكية، قبل أن تعلن الوكالة السعودية عن قمة تشاورية خليجية أخرى.