ترامب يأمر بتصعيد العمليات العسكرية ضد "داعش"

قال وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، مساء الجمعة، إن الرئيس دونالد ترامب أصدر أمراً بتصعيد العمليات العسكرية ضد تنظيم الدولة، مشيراً إلى أنه تم استعادة 55% من الأراضي التي سيطر عليها التنظيم.

جاء ذلك في تصريحات له بمؤتمر صحفي عقده بمقر وزارة الدفاع "البنتاغون" بولاية فرجينيا، بحضور رئيس هيئة الأركان، جوزيف دانفورد، ومبعوث الرئيس في التحالف الدولي لمكافحة التنظيم، بريت ماك جارك.

وأضاف الوزير الأمريكي: إن "قرار ترامب جاء عقب إطلاعه على تقرير حول تطورات المعركة ضد الجماعات الإرهابية، قدمه البنتاغون في وقت سابق".

اقرأ أيضاً :

السعودية تستقبل ترامب الجمعة وتنتظر 55 زعيماً في "قمم العزم"

ولفت إلى أن "التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد داعش، نجح في تحرير 4 ملايين شخص من قبضة التنظيمات الإرهابية في العراق وسوريا، واسترد 55% من الأراضي التي سيطر عليها تنظيم داعش (منذ العام 2014)".

واعتبر ماتيس أن "داعش بات يتقهقر، إلا أنه ما زال يمثل تهديداً".

وفي السياق لفت إلى أن الولايات المتحدة "لم تغير من قواعد العمليات، لا سيما فيما يتعلق بالتزامها بعدم وقوع خسائر في صفوف المدنيين عند محاربة تنظيم داعش في سوريا".

وأردف قائلًا: "لم يحدث أي تغيير في جهودنا المستمرة لتجنب وقوع إصابات بين المدنيين الأبرياء، رغم احتياجنا للوصول إلى المناطق المأهولة بالسكان للقضاء على التنظيم بشكل نهائي".

وتقود الولايات المتحدة الأمريكية تحالفاً دولياً لمحاربة تنظيم الدولة في المناطق التي سيطر عليها في سوريا والعراق منذ العام 2014، وتدعم القوات العراقية في مواجهة التنظيم لاستعادة مدينة الموصل آخر معاقله في العراق.