شاهد.. أول إعلان للخطوط القطرية بعد الأزمة الخليجية

نشرت الخطوط الجوية القطرية، الأحد، إعلاناً ترويجياً جديداً على موقع "يوتيوب"، هو الأول منذ بداية الأزمة بين قطر ودول خليجية.

وجاء في نص الإعلان: "في أعالي السماء تختفي جميع الحدود ويبقى الأفق. كشركة طيران نحن لا نؤمن بالحدود، ولكن نؤمن بجمع الناس معاً لكي يصبح العالم أجمل، إنه حق لنا جميعاً بأن نذهب حيث نريد، لنشعر بإحساس لطالما وددنا الشعور به، ورؤية أشخاص لطالما انتظرنا كثيراً لرؤيتهم، لذلك سوف نستمر بالتحليق عالياً في السماء، وتقديم الأفضل لكم، ومعاملتكم كما تستحقون وأكثر".

وتابع الإعلان: "نحن نقوم بكل هذا من أجلكم، فالسفر يتخطى كافة الحدود والحواجز، ويعلم التعاطف، فهو حاجة لا بد منها، وحق للجميع، تذكّر بأن هذا العالم ملك لنا جميعاً لاستكشافه، إنه لأمر غريب أن نكون بمنأى عنه".

وخلال الأسبوع الماضي، سيّرت الخطوط الجوية القطرية الحائزة عدة جوائز، ما يقارب 1200 رحلة بين الدوحة وشبكة وجهاتها التي تحتوي على ما يزيد على 150 وجهة حول العالم. وقالت إن 90% من هذه الرحلات قد غادرت خلال 15 دقيقة من موعد المغادرة المقرر.

والإعلان يأتي بعد قطع كل من السعودية ومصر والإمارات والبحرين علاقتها الدبلوماسية مع قطر، ومنع الطيران القطري من التحليق في أجوائها.

وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، أكبر الباكر: "هذا الحظر يعد الأول من نوعه وغير مسبوق، حيث شكّل خرقاً صريحاً للمعاهدات التي تضمن لنا الحق في التحليق في الأجواء، وعليه فإنني أدعو المنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو) لإعلان عدم قانونية هذا الحظر".

وأضاف الباكر قائلاً: "شركات الطيران ليست أذرعاً سياسية، وهذا الحظر يجرّدنا من حقوقنا التي ضمنها لنا القانون" الدولي.

وأشار إلى أن "العمليات العالمية للخطوط الجوية القطرية تتواصل بسلاسة، وذلك بفضل عدم تأثر الغالبية العظمى من الوجهات على شبكتنا بالوضع الراهن. ويرتكز اهتمامنا الآن على دعم جميع المسافرين المتأثرين بالوضع الحالي والاستمرار في تقديم خدماتنا الحائزة على عدة جوائز، في حين سنواصل جهودنا لتوسيع شبكتنا العالمية بإضافة وجهتين جديدتين الشهر القادم. وكل ما يسعني قوله الآن أن عملياتنا مستمرة كالمعتاد".

اقرأ أيضاً :

قطر تتصدر دول المنطقة في مؤشر السلام العالمي

وكانت الخطوط الجوية القطرية قد أصدرت مطلع الأسبوع الماضي تقريرها السنوي للعام المالي 2017، حيث سجلت صافي ربح بقيمة 541 مليون دولار أمريكي بزيادة 21.7% عن العام الماضي، فيما زادت الإيرادات بنسبة 10.4%.

ومنذ 5 يونيو/ حزيران الجاري، قطعت 7 دول عربية علاقاتها الدبلوماسية مع قطر؛ وهي: السعودية والإمارات والبحرين ومصر واليمن وموريتانيا وجزر القمر، واتهمتها بـ"دعم الإرهاب"، في حين نفت الدوحة تلك الاتهامات. وأكدت أنها تواجه حملة "افتراءات" و"أكاذيب" تهدف إلى فرض "الوصاية" على قرارها الوطني.